كيف ينجو الإنجليز من فخ كرواتيا؟

الأربعاء 11 يوليو 2018 4:22 م
كيف ينجو الإنجليز من فخ كرواتيا؟

بات منتخبا إنجلترا وأكرواتيا على بعد خطوة واحدة من الوصول لنهائي كأس العالم وملاقاة منتخب فرنسا، عندما يتواجهان مساء اليوم الأربعاء، في مباراة الدور نصف النهائي.

وكما كان الحال في المباراة الأولى من المربع الذهبي بين فرنسا وبلجيكا، سيكون من الصعب توقع الفريق الفائز في لقاء اليوم، نظرا لقوة المنتخبين وامتلاكهما لعدة عناصر بإمكانها صناعة الفارق.

سياسة ذكية


مع اقتراب نهاية المونديال الروسي، بإمكاننا الآن أن نصف السياسة التي انتهجها زلاتكو داليتش مدرب كرواتيا في البطولة، بالحيلة الذكية، والتي وضعته بدون أي هزيمة خلال 5 مباريات.

يعتمد المدرب الكرواتي على سياسة توفير الجهد خلال المباراة، أو توزيع مجهود اللاعبين بنسب معينة على مدار الـ 90 أو الـ 120 دقيقة في اللقاء، وهي سياسة حصد ثمارها حتى الدور نصف النهائي.

يركز الكروات على تهدئة اللعب وعدم الاندفاع للهجوم خلال الشوط الأول من المباراة وتسييره إلى أفضل نتيجة ممكنة، أولا لدراسة الطريقة التي يلعب بها الخصم، وثانيا لتوفير مجهود اللاعبين نظرا لإمكانية لعب شوطين إضافيين.

وسجلت كرواتيا في البطولة 10 أهداف أتت 7 منها في الشوط الثاني، في حين سجلت 3 أهداف في الشوط الأول من بينهم هدف بالخطأ.

ميزة استثنائية

يتمتع المنتخب الكرواتي بتشكيلة أكثر من رائعة في خط الوسط، هي الأفضل حتى الآن في البطولة، وربما الأفضل في العالم.



تكمن سر مباريات كرواتيا منذ انطلاق البطولة في أقدام الثنائي لوكا مودريتش وإيفان راكيتيتش، اللذين يتحكمان في تسريع إيقاع اللعب أو تهدئته على حسب متطلبات اللقاء والنتيجة.

من الرائع مشاهدة مدى التفاهم بين نجمي ريال مدريد وبرشلونة في وسط ملعب كرواتيا، فكلما تقدم راكيتيتش نجد مودريتش يؤمن المساحات في الخلف والعكس، وهو ما يضفي التوازن على شكل الفريق.

وبالإضافة لقدرات الثنائي الذهبي، تأتي أدوار بروزوفيتش كلاعب ارتكاز صريح في معاونتهما خاصة في الحالة الدفاعية، كذلك مشاركة كوفاسيتش في الشوط الثاني الذي يمتلك سرعة كبيرة في نقل الكرة من الخلف إلى الأمام.

حلول واقعية

الحل أمام الإنجليز للتعامل مع الفخ الكرواتي سيعتمد في الدرجة الأولى على الطريقة التي سيتبعها في المباراة، فمن الأفضل اتباع أسلوب الكروات في عدم الاندفاع الهجومي منذ بداية اللقاء وتأمين الخطوط الخلفية جيدا، وهو أمر أجاده لاعبو إنجلترا بشكل كبير في البطولة.

إنهاء الشوط الأول بنتيجة إيجابية والمواصلة على نفس النهج في الربع ساعة الأولى من الشوط الثاني سيعطي بعض الأفضلية للمنتخب الإنجليزي، لاستغلال المساحات في دفاعات كرواتيا.



اللعب بطريقة 3-5-2 قد يساعد على تضييق الخناق على لاعبي وسط كرواتيا بسبب الزيادة العادية، ولكن ذلك لن يتم إلا إذا أدى لينجارد وديلي آلي أدوارهما الدفاعية بالتعاون مع تريبير ويونج على الأطراف.

استغلت إنجلترا الكرات الثابتة أفضل استغلال في المونديال الروسي، إذ سجلت حتى الآن 11 هدفا من بينها 4 من ركلات ركنية و3 من ضربات جزاء، وهدف من ضربة حرة.

وتأتي تلك الميزة للإنجليز كنقطة ضعف للكروات، الذين لم يتعاملوا مع الكرات الثابتة أو العرضية بنجاح في البطولة، حيث يعاني الدفاع الكرواتي بشدة مع الكرات العرضية وكان آخرها في هدف الروسي ماريو فرنانديز في الدقائق الأخيرة من المباراة الماضية.

التعليقات

رياضة

الأربعاء 11 يوليو 2018 4:22 م

لا يزال الجدل المحيط بخروج النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو من ريال مدريد إلى يوفنتوس يتواصل، ومع تعدد الروايات عن سبب الرحيل يعقد رئيس النادي الملكي...

الأربعاء 11 يوليو 2018 4:22 م

قام مجموعة من المباريات في الدوريات الأوروبية، أبرزها تجمع ليفربول مع ساوثامبتون ومانشستر يونايتد مع وولفرهامبتون وكارديف مع مانشستر سيتي في الدوري ال...

الأربعاء 11 يوليو 2018 4:22 م

أُثير الجدل مؤخرًا حول علاقة اللاعب الدولي المصري محمد صلاح، بزميله في ليفربول، السنغالي ساديو ماني، خاصة بعد مباراة توتنهام، الأسبوع الماضي، في الدور...

الأربعاء 11 يوليو 2018 4:22 م

استعرضت شركة "Nubia" مؤخرا هاتفها الجديد المخصص لعشاق ألعاب الفيديو وهواة التصميم الإلكتروني. وجاء الهاتف بهيكل أنيق يتميز بتصميم فريد لحواف الكاميرا...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

إخترنا لك