الكتابة الرغالية !!

 الكتابة الرغالية تكون الوطنية ودماء الشهداء ، طارق. .الخ عنوان متماسك كخطب  "الاسود العنسي. " ، ظاهرها حرص، وحقيقتها اشعال فتنة وسفك دماء  ، ظاهرها خدمة كخدمة" ابي رغال " وحقيقتها التشكيك في الثوابت وتغيير القناعات.

 هكذا :" اصحوا ياشعب واحرقوهم في الشوارع فقد عبثوا وتاجروا بدمائكم بأسم التكتكة !!!! "يالطيف ..اي حرص على الدماء والوطن ؟؟" لا يعذب بالنار إلا رب النار ."

حجة حرق  الانتقالي انه علم أن الجعدي ولملس شاركا في ندوة سرية!!! في تونس لمناقشة الاقاليم !!

لم يوضح كيف حضرا يناقشان والانتقالي لايقبل الرأي الآخر حسب وصفه!!؟ ثم اكتشف انها سرية!!!

وهي ندوة معلومة كالاف ندوات المجتمع المدني التي  تدار في العالم وليست اجتماع مافيا أو تجار مخدرات حتى تكون سرية.

حتى الكذب يحتاج " رشة " صدق لكي نبلعه!!الندوات  أخذ ورد وسماع ومناقشة وتفنيد غير ملزمة ، والانتقالي ملزم  بحضور اية مناقشات أو ندوات أو ورش عمل لها علاقة بمستقبل الجنوب ليس لا همية  توصياتها الغير بل ملزمة ،  بل باعتبارها نوافذ دولية لإيصال الصوت الجنوبي للعالم ، واذا لم يحضرها الانتقالي فإن البديل هو التنصيب !! ومعروف من الذي ينصب؟ ولمصلحة من التنصيب؟ وكيف سيصل الصوت  الجنوبي المنصب من خلالها

هل سيصل للعالم بأنه صوت استقلال أم صوت آخر!! ؟لكن في السنن الرغالية  يمنع الحضور ، فهذا العمل شان لايهم الثوار وخيانة لدماء الشهداء  وعودة بالجنوب لباب اليمن!! .. ، يجب  المقاطعة فهذا شأن لا يعنينا !!

 فالمشاركات تعني العودة به للباب.

 هذا مراد الرغالية!!! ..ثم سرد في كيل الاتهامات :

" الانتقالي شقاة وتجار حروب لايبحثون سوى عن المال .. الانتقالي ومرتزقته خون كل من اختلف معه" .. واستطرد "وبأنه سيرجع الجنوب إلى باب اليمن " واستطرد ثم جلبوا  باب اليمن (طارق) إلى عدن!!

الحرق !!  قبول انساني راقي للاخر حسب الكتابات الرغالية !!هذا القبول على  افترض أن الانتقالي خون مخالفيه ، رغم أنه لم يخون أي جنوبي .

 باب اليمن لم نفارقه حتى الآن سواء حضر طارق أو لم يحضر ولا فرق بين عقيدته ومصلحته الوحدوية وعقيدة الشرعية،  فمشروع  اليمن الاتحادي " ديمه خلفنا بابها    "  وعاصمته المؤقتة عدن وله رئيس وحكومة وجيش منطلقا من عدن  للوصول بالجنوب إلى باب اليمن !!

ماهو الفرق ؟ .. وعلى عينك !! .

 دعاة الاقاليم ليسوا بحاجة أن يعرض عليهم احد مزايا الاقاليم لاقناعهم بها ،

ورغم ذلك فالانتقالي الذي لم يقتنع ولن يقتنع بالإقليم يستحق الحرق لأنه بايودينا باب اليمن!! أما المقتنعين والمدافعين والمقاتلين والذي بيدهم القرار عن الاقاليم فهؤلاء لن يودونا إلى باب اليمن!!

 

تصفيييق يارغالية ...إلى أين بايودنا !!؟ ..

 رغالية فجة!!

 الانتقالي شقاة وتجار حروب مع من ؟مع التحالف ، والتحالف جاء محاربا  عن امنه ، وبطلب رسمي من شرعية الأقاليم .. والكل شقاة واكثرهم شقيه  الذي طلب التحالف !.

 تجارة الحرب والبحث عن المال طريقها غير الانتقالي فهو ليس حكومة ولا يمتلك حتى ريال من موارد الدولة ، وأبسط مواطن يعلم أين مكان الهبش وتجارة الحرب . فلا توجد تجارة حرب فاقت زعيم الهباشين عفاش إلا هذه الحكومة ، ومال الدولة بعهدتها وليس بعهدة الانتقالي.

 لو ان الكتابة الرغالية وطنية حقا وليس عنوانا عليها انها تسعى بجد للكشف عن تجار الحرب ، وطريقها على الحكومة التي تبيع نفط حضرموت  للهامور الوحيد أحمد العيسي (بأدنى الاسعار ويبيعه لها في عدن بـ 120 دولار ) وتبيعه للمواطن الاقاليمي  " الغلبان " بالسعر الذي يقصم ظهره!!أين الكتابات الرغالية من ذلك أم أن الانتقالي هو المسؤول ؟

 طبعا هو كريم فجزء من الفارق يودعه في حسابات العيال في الخارج!!الكتابة الرغالية لايهمها مصلحة الجنوب المهم عندها مصلحة ابرهه ، وابرهه ليس الاشرم فقط بل في كل زمان ومكان !!

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

إخترنا لك