الرقص الشرقي : كم من الفوائد لا يمكن الاستغناء عنها

الخميس 09 أغسطس 2018 8:04 م
الرقص الشرقي : كم من الفوائد لا يمكن الاستغناء عنها

هل أنت من اللواتي يعشقن وبشدة الرقص الشرقي وما يميزه من حركات مفعمة بالمهارة وبالكثير من الأنوثة؟ ألديك رغبة كبيرة في تعلم أصول هذه الرقصة وممارستها حتى لو …

هل أنت من اللواتي يعشقن وبشدة الرقص الشرقي وما يميزه من حركات مفعمة بالمهارة وبالكثير من الأنوثة؟ ألديك رغبة كبيرة في تعلم أصول هذه الرقصة وممارستها حتى لو كان ذلك في بيتك فقط؟ مجلة سيدات الامارات تهنئك كثيرا على هذا الخيار عزيزتي وتنصحك بالتمسك فيه إلى الآخر؛ فالأمر بحسب الخبراء والمختصين يتجاوز حد الهواية ليصبح نوعا هاما من أنواع الرياضة، والتي يمكن التعويل عليها وبشدة في التخلص من مشكلات السمنة وزيادة الوزن، إلى جانب التصدي إلى العديد من الأمراض الأخرى الخطيرة التي تهدد حياة الملايين من السيدات حول العالم. ولعلك ترغبين في الحصول على تفاصيل أكثر حول هذا الشأن، ومن أجل ذلك حرصنا في ما تبقى من أسطر من هذا المقال على مدك بأبرز الفوائد التي يمكن جنيها من ممارسة الرقص الشرقي. تابعينا إذا عزيزتي واكتشفي كل ذلك!

تعرفي على فوائد الرقص الشرقي للتخسيس

1. الفائدة الأولى : إنقاص الوزن

أثبتت التجارب العديدة أن الرقص الشرقي يمثل واحدا من أهم وأفضل الرياضات التي يمكن التعويل عليها من أجل التخلص من مشكلات السمنة وزيادة الوزن؛ حيث أن هذه الرقصة تساعد وبشكل كبير على حرق دهون الجسم، وذلك لما يتطلبه أداؤها من حركات كثيرة. وبالمقارنة مع العديد من التمارين الرياضية الأخرى كالمشي والركض والسباحة والركوب على دراجة أيضا، يعد الرقص الشرقي الأكثر أهميةً وفاعليةً بينها في التخلص من السعرات الحرارية الزائدة والقضاء عليها؛ حيث كشفت الدراسات العلمية أن ممارسة هذا النوع من الرقصات كفيل بالتخلص من أكثر من 300 سعر حراري خلال العشرون دقيقة فقط، وهو معدل سريع للغاية بالنسبة إلى أي نوع آخر من النشاطات الرياضية على غرار المشي مثلا والذي يمكن أصاحبه من حرق 500 سعر حراري خلال الساعة الكاملة.

2. الفائدة الثانية : إذابة الدهون والوقاية من العديد من الأمراض الخطيرة

من الفوائد المذهلة للرقص الشرقي أيضا قدرته العالية على إذابة شحوم الجسم، وخاصةً منها تلك المتراكمة على مناطق كل من البطن والخصر والأرداف. وتكتسي تمارين الرقص الشرقي هذه الميزة بفضل ما تتسم به من أهمية عالية في زيادة معدلات الحرق، وتنشيط عملية الأيض المسؤولة بدورها عن عملية أخرى لا تقل أهميةً ألا وهي تفتيت الدهون والقضاء على جميع السموم والشحوم الموجودة في الجسم. وإلى جانب التخلص من الدهون ومن مشكلة السمنة المفرطة، يعد الرقص الشرقي أيضا واحدا من أنجع الأسلحة التي يمكن الاعتماد عليها في التصدي إلى العديد من الأمراض الخطيرة، ومن ضمنها السكري وأمراض القلب، بالإضافة إلى دوره الريادي في تعزيز صحة كل من المفاصل والعضلات، والوقاية من الإصابة بهشاشة العظام وخشونة الركبة، وأيضا التحسين من مرونة المفاصل وتقوية أوتار وفقرات الجسم.

3. الفائدة الثالثة : شد الجسم

بالإضافة إلى حرق الدهون والتخلص منها، يساعد الرقص الشرقي أيضا على شد عضلات الجسم بشكل فعال وبطريقة سريعة لن يمكنك تخيلها عزيزتي، وذلك بفضل تأثيره الإيجابي على منطقة الخصر بأكملها. أما عن المناطق المستفيدة من هذه الميزة فتشمل خاصةً البطن والساقين والأرداف، بالإضافة أيضا إلى الحوض والصدر والظهر أيضا.وتجدر الإشارة إلى أن منطقة الأرداف تعد المنطقة الأكثر حضا في الحصول على هذا الامتياز، وذلك لأن هذا النوع من الرقصات لا يساعد فقط على شد عضلات هذه الأخيرة، بل أيضا على التخلص من مختلف الدهون والشحوم المتراكمة فيها. جربي المواظبة على هذه الرقصة، وستمتعي بجسم مفعم بالليونة والخفة والحركة!

4. الفائدة الرابعة : شحن الجسم بالطاقة وبمزيد من السعادة

إذا كنت ترغبين في الحصول على جرعة إضافية من الطاقة اللازمة، فلا تترددي مطلقا في ممارسة الرقص الشرقي عزيزتي؛ فمن مميزات هذا الأخير أيضا قدرته الرائعة على منح صاحبته إحساسا عاليا بالحيوية والنشاط، وتخليصها تماما من أي شعور بالكسل أو الخمول، والذين يعدان الدافعين رقم واحد في المعاناة من مشكلات زيادة الوزن. ولا تقف مزايا هذا النوع من الرقصات عند هذا الحد فحسب، بل إنها تساعد أيضا على تحفيز نشاط الدورة الدموية، وعلى توريد الدم المتأكسد إلى خلايا الجسم، إلى جانب المحافظة وبشكل كبير على صحة القلب ووقايته من التأثيرات السلبية للسمنة، وذلك عبر العمل على زيادة مرونة عضلته. أخيرا، نعلمك عزيزتي أن الرقص الشرقي ليس فقط مصدرا للطاقة والنشاط بالنسبة إلى صاحبته، بل هو سر من أسرار فرحها وابتهاجها أيضا، وذلك بفضل قدرته العالية على زيادة هرمونات السعادة في الجسم.

التعليقات

منوعات

الخميس 09 أغسطس 2018 8:04 م

قاد رعاة أغنام، المئات من رؤوس الماشية في شوارع العاصمة الإسبانية مدريد، الأحد، إعلانا لحقهم في استخدام طرق هجرة قديمة.ففي كل عام منذ 1994 يقود مربو ا...

الخميس 09 أغسطس 2018 8:04 م

كشفت دراسة جديدة أن الأطفال الذين يقضون ولو نصف ساعة في استخدام الإنترنت في اليوم، يطلبون من آبائهم أطعمة غير صحية. ويعرف العلم العديد من النتائج ا...

الخميس 09 أغسطس 2018 8:04 م

أقدمت مجموعة من القردة على قتل مُسِنّ هندي، بطريقة عدوانية، تبدو قريبة من الخيال. وكان دهرامبال سينغ، 72 عامًا، يجمع قطع الخشب الجاف، في تكري بولاي...

الخميس 09 أغسطس 2018 8:04 م

مرآة ذكية تتحدث مع الإنسان، وتقدم النصائح الجمالية والإطراءات،ابتكرها العلماء ولكن الأمر الذي يثير الدهشة هو أنها مرآة ناطقة تشبه مرآة زوجة الأب...

/* */

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

إخترنا لك