أستاذ بجامعة هارفارد: علاج قديم لضغط الدم يحمي مرضى السكر

الجمعة 10 أغسطس 2018 12:48 ص
أستاذ بجامعة هارفارد: علاج قديم لضغط الدم يحمي مرضى السكر

قال الدكتور أسامة حمدى أستاذ السكر بجامعة هارفارد، والمدير الطبى لأمراض السمنة والسكر لمركز جوزلين للسكر بمدينة بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية، إن هناك أبحاثا جديدة تفتح أملا جديدا لمرضى السكر من النوع الأول.

وأوضح أن الدواء المعروف لدينا من أكثر من 30 عاما وجد حديثًا أنه يبطئ من تدمير خلايا البنكرياس المفرزة للأنسولين عند مرضى السكر من النوع الأول مباشرة بعد تشخيصهم بالمرض، ففى البحث الذى استمر لمدة 12 شهرا، وجد الباحثون أن مرضى السكر من النوع الأول حديثى التشخيص الذين تناولوا عقار فيراباميل و"هو الاسم العلمى للعقار" ، والذى عادة ما يستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم، وبعض أمراض القلب يبطئ من موت خلايا بيتا المفرزة للأنسولين بالبنكرياس، ويقلل جرعات الانسولين المستخدمة، ويقلل فرصة الإصابة بانخفاض مستوى السكر فى الدم ،لتنبيهه لخلايا بيتا المفرزة للانسولين وحمايتها.

وأشار إلى أنه من المعروف أن مرض السكر من النوع الأول ينتج من مهاجمة الأجسام المناعية لخلايا بيتا، وتدميرها تمامًا. وحدوث النوع الأول من السكر الذى عادة ما يشخص فى الأطفال و صغيرى السن ويعالج بالأنسولين مدى الحياة لا يوجد له علاج آخر حتى الآن.

وقال الدكتور أسامة، إن هذا ليس بديلا عن استخدام الأنسولين، لكنه يقلل من الجرعات المستخدمة، ويحافظ على بعض الخلايا المفرزة للأنسولين لفترات طويلة إذا تم استخدامه بعد التشخيص مباشرة.

ويرى أن هذا البحث الذى نشر فى مجلة "نيتشر" العلمية الشهيرة يمنح بعض الأمل لهؤلاء المرضى خاصة نظرا لرخص هذا الدواء، والذى يتمتع بالقليل من الأعراض الجانبية إلا أن استخدامه يجب أن يكون تحت إشراف طبيب وبعد التصريح باستخدامه لهذا الغرض من هيئة الغذاء والدواء الامريكية لخفضه لضغط الدم مما قد يكون في منتهى الخطورة فى الاطفال من السن الصغير جدًا. موضحا أن البحث لم يتطرق لمدى فعاليته لمرضى السكر من النوع الأول الذى يتناولون الانسولين، ومر عليهم فترة زمنية طويلة، وتم تدمير خلايا البنكرياس بالكامل كما أنه ليس بديلًا للأنسولين.

وأضاف أيضًا أن البحث لم يتطرق لفائدته عند مرضى السكر من النوع الثانى، مشيرا إلى أن الأبحاث فى حيوانات التجارب أثبتت وجود جين خاص يرتبط ارتباطا بمسببات تدمير خلايا البنكرياس، وأن هذا الدواء يقلل من تأثير هذا الجين على هذه المواد المدمرة لخلايا البنكرياس. وهذا البحث هو الأول من نوعه فى المرضى الحقيقيين المصابين بمرض السكر من النوع الأول فى مراحله الأولى .

وأكد الباحثين أن معدلات السكر، والسكر التراكمى، قد انخفض فى هؤلاء المرضى مقارنة بنفس المرضى الذين تناولوا أقراص مماثلة لا تحتوى على المادة الفعالة، موضحا أن هذا البحث سيشجع الباحثين حول العالم لفهم مراحل تدمير خلايا البنكرياس ،والدور الذى يلعبه الكالسيوم فى هذا الإطار، موضحا أنه من المعروف أن عقار الفيرامابيل يغلق قنوات الكالسيوم فى القلب والبنكرياس، وهذا هو سبب خفضه لضغط الدم، والآن أثبت كفاءته فى الحفاظ على خلايا البنكرياس المفرزة للأنسولين.

التعليقات

صحة

الجمعة 10 أغسطس 2018 12:48 ص

تحتوي البذور على العديد من الفيتامينات والألياف والبروتينات والدهون الصحية، والمعادن ومضادات الأكسدة التي تحتاجها أجسادنا، وهو ما يجعلها ضرورية في و...

الجمعة 10 أغسطس 2018 12:48 ص

يستعد تحالف ابتكارات الاستعداد للأوبئة،بالتعاون مع فريق من علماء "إمبريال كوليدج" استثمار ما يصل إلى 8.4 مليون دولار لتطوير تكنولوجيا لإنتاج لقاحات صن...

/* */

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

إخترنا لك