رسالة إلى جلال هادي.. الوقت كالسيف

العالم يتحدث عن قرب وفاة الرئيس هادي وخطر قرب وصول الإرهابي علي محسن الأحمر من كرسي الرئاسة وانت اخ جلال هادي مازلت تحرض مؤجري الولاءات من #الذباب_الالكتروني بنشر الإشاعات ضد المجلس الانتقالي الجنوبي ..

ماذا عمل عليك المجلس الإنتقالي ولماذا تقف ضد إرادة شعب الجنوب وتفويضه ولماذا قطعت شعرت معاوية مع قيادة الإنتقالي !؟

اخ جلال أستغرب كمية الحقد الدفين الذي يحمله قلبك رغم انه كان بإمكانك أن تصنع لنفسك تاريخ عريق وان تكون قائد جنوبي عظيم لو انك استغليت هذه المرحلة التاريخية فموقعك وكبر سن أبوك وثقته بك فقد فتحت لك مجالات لصناعة تاريخ مشرف ولكنك تمشي عكس مصلحتك ..

ماذا عمل عليك شعب الجنوب حتى تعاقبه بكل ما انت عملته ولا داعي لتفنيد الحفر والمكائد فانت أعلم بكل شي والكثير يعلم والله أعلم بخائنة الأعين وما تخفي الصدور وإن دامت لغيرك ما وصلت إليك.

لا أعتقد أن المجال مازال أمامك مفتوح لكي تحقق ما كنا نتمنى لك ولكنك تستطيع أن تكفر عن ذنبك بالقفز إلى صف الشعب الجنوبي لتنقذ نفسك ووالدك من حبل المشنقة الذي لفه على عنقك من ارتميت بحضنهم .

اخي جلال هادي أبعد عنك الحاقدين و عليك إدراك أن شعب الجنوب عاطفي ولكنه لا ينكسر فإن أردت الكرامة والنجاة فسوف يحتضنك الجميع وما هو متاح لك اليوم لن تجده غدا .

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

إخترنا لك