رسائل المسلحين.. زينبيات الحوثي تثير غضب طالبات صنعاء بطلب غير أخلاقي

الخميس 14 مارس 2019 10:27 م
رسائل المسلحين.. زينبيات الحوثي تثير غضب طالبات صنعاء بطلب "غير أخلاقي"
في جريمة تضاف إلى سجل مليشيا الحوثي المكتظ بجرائم لا حصر لها، أصدر المدعو يحيى الحوثي المُعيَّن من قِبل الانقلابيين وزيراً للتعليم في حكومتهم غير المعترف بها، توجيهاً للمدارس الخاضعة لسيطرتها، تضمّن دعوة الطالبات لما اعتبرنه "أمر غير أخلاقي".
التوجيه جاء فيه أن تكتب كل طالبة في مدارس صنعاء الخاضعة لسيطرة المليشيات رسالة خطية إلى أحد العناصر الإرهابية التابعين للانقلابيين في ساحات القتال؛ على سبيل أنّ ذلك يساهم في رفع الروح المعنوية للإرهابيين الذي تصفهم المليشيات بـ"المجاهدين"، ويحفّزهم على الاستمرار في تنفيذ سياساتها الطامعة في إطالة أمد الصراع لأكثر فترة ممكنة تحقيقاً لغايات سياسية وعسكرية.
هذا التوجيه تم إبلاغ الفتيات به من قِبل الزينبيات المواليات للمليشيات الإرهابية، إلا أنّهن رفضن الاستجابة لذلك، بل واعتبرن ذلك أمراً غير أخلاقي، فيما لجأت "زينبيات الحوثي" إلى تهديدهن من أجل تنفيذ ذلك، وهو ما لم يجد صدىً لدى الطالبات اللاتي رفضن الانخراط في هذه المؤامرة الحوثية، حسبما كشفت مصادر من بين الطالبات.
و"الزينبيات" عناصر نسائية تحمل مسمى طائفي، جنّدتها المليشيات من أجل استدراج واستقطاب الفتيات إلى صفوفها.
تكشف هذه الواقعة، حجم استخدام المليشيات الحوثية للطلبة والطالبات بمختلف أعمارهم السنية في الحرب التي أشعلتها منذ صيف 2014، حيث يرغب الانقلابيون في الإدعاء بأنّ حاضنة شعبية تقف وراءهم، لكن ذلك إن حدث يكون بالترهيب والتخويف.
تجلّى ذلك جيداً عندما كُشف في نهاية فبراير الماضي، حيث هدد قيادي بالمليشيات وعناصر من "الزينبيات" طالبات في جامعة إب بإيداعهن السجن في حال رفضن الخروج في مظاهرات ضد الحكومة، كما تطاول هذا الحوثي على إحداهن بالشم وألفاظ نابية.
وبحسب مصادر محلية، فإنّ القيادي علي صلاح الوادعي رئيس ما يُسمى الملتقى الإداري للحوثيين في جامعة إب، والمكلف من قبل المليشيات ‏أميناً عاماً لكلية القانون في جامعة إب، يقوم بالدفع بالطالبات للخروج والوقوف وقفات احتجاجية ضد الحكومة أمام مبنى الكلية، وعند رفض إحدى الطالبات الخروج يقوم بشتمها والتلفظ بألفاظ عنصرية ومناطقية بحقها، كما يستدعي الزينبيات في الجامعة للتحقيق مع الرافضات وتهديدهن بالاحتجاز في سجن الأمن السياسي.
ومؤخراً أيضاً، أصدرت المليشيات تعميماً جديداً للمدارس الخاضعة لسيطرتها في صنعاء، وجّهت من خلاله المدراء بتفعيل حصص الريادة، تقدّمها عناصر موالية للانقلابيين، في انتهاك صارخ للوائح التعليمية التي تنص على أن يختص رائد الفصل (المعلم) بإدارة حصة الريادة الأسبوعية.
في العموم، فإنّ حصة الريادة تستهدف توجيه سلوك الطلاب ودعم القيم الدينية لديهم لإكسابهم خبرات ومهارات تساعدهم على التعامل مع المواقف المختلفة فى الحياة العادية، لكنّ المليشيات الحوثية باتت تستخدمها من أجل غرس سمومها الطائفية بين الأطفال.
وإزاء كل هذه الجرائم، شهد عددٌ من مدارس صنعاء قبل أسابيع، انتفاضة للمعلمات وطالباتهن ضد "الزينبيات" اللائي أردن إنهاء إضراب المعلمات المطالبات برواتبهن الموقوفة من منذ ما يزيد على عام ونصف.

التعليقات

تقارير

السبت 23 فبراير 2019 3:37 م

رأي المشهد العربي تكسب زيارة رئيس المجلس الانتقالي، اللواء عيدروس الزبيدي، اليوم الثلاثاء، إلى العاصمة الروسية موسكو أهمية بالغة، إذ أن الدعم الروسي...

السبت 23 فبراير 2019 3:37 م

تشهد المناطق الواقعة تحت سيطرة مليشيات الحوثي الانقلابية، نقصا حادا في الوقود ما يُنذر ببوادر أزمة غذاء على خلفية الصراع المُفتعل الذي تنفذه المليشيات...

السبت 23 فبراير 2019 3:37 م

تزايدت مؤشرات الإصابة بالأمراض في المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية في ظل تعنت وعرقلة الانقلابيين لأي جهود مبذولة من أجل مكافحة الأمراض، وباتت...

السبت 23 فبراير 2019 3:37 م

تستمر مليشيات الحوثي الانقلابية في انتهاك كافة حقوق الإنسان ضد قبائل حجور في محافظة حجة، والتي كان آخرها اختطاف 100 مواطن من المناطق المجاورة. واختطف...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر