الحلاقة صفر.. وجه آخر للتشابه الحوثي - الداعشي

الثلاثاء 14 يناير 2020 4:38 م
 "الحلاقة صفر".. وجه آخر للتشابه الحوثي - الداعشي

منذ أن أطلّ الحوثيون بوجههم المليشياوي وأشعلوا حربهم العبثية في صيف 2014، قورنت ممارسات هذا الفصيل بما يقترفه تنظيم داعش، وهو ما يفضح الوجه المتطرف لمثل هذه الفصائل الإهابية.

واقعة جديدة ارتكبها أحد قيادات الحوثيين، فضحت التشابه بين المليشيات وتنظيم داعش، تمثَّلت في معاقبته لمجموعةٍ من الشباب والمراهقين في صنعاء، بطريقة مماثلة لتنظيم داعش.

وانتشرت لقطات على مواقع التواصل الاجتماعي، أظهرت قياديًّا حوثيًّا يمسك شفرة حلاقة حادة، ويحلق شعر رؤوس مجموعة شباب عنوة، بتهمة الوقوف أمام مدارس للبنات ومشاهدتهن أثناء الخروج.

وبيَّنت اللقطات، أحد مشرفي الحوثيين في صنعاء وهو يمسك بشفرة حادة ويحلق - عنوةً - شعر رأس شاب في العشرينات من العمر "صفر".

وقالت مصادر محلية إنّ القيادي الحوثي أقدم على الخطوة بذريعة معاقبة الشباب بسبب وقوفهم أمام مدارس حكومية ومشاهدة الطالبات أثناء الخروج.

وكان تنظيم داعش قد استخدم حلاقة شعر الرأس "صفر" كعقوبة في أوج سيطرته على مناطق في العراق وسوريا، وهو نفس الأمر الذي تمارسه مليشيا الحوثي حاليًّا في بعض مناطق سيطرتها.

تنضم هذه الواقعة إلى القواسم العديدة التي تجمع بين المليشيات الحوثية وتنظيم داعش، والوجه الإرهابي المتطرف الذي يجمع بينهما، والتي افتضح في كثيرٍ من الممارسات على الأرض.

وكانت المليشيات الحوثية قد أصدرت تعميمًا - قبل أسابيع - أجبر الحلاقين على إتباع قصات شعر محددة لزبائنهم، يحدد الحوثيون كيف تكون.

ووجّهت المليشيات خطابًا لصوالين الحلاقة بمديرية يريم بمحافظة إب، منعت فيه من قص الشعر بالقصات التي وصفتها بـ"المنافية للمبادئ والأخلاق الإسلامية والمنافية للعادات والتقاليد".

وهدَّدت المليشيات بمعاقبة الحلاقين الذين لا يلتزمون بالتوجيهات، وقالت إنّها ستتخذ الإجراءات المناسبة ضد كل من يمتنع عن تطبيق التوجيهات.

وكثيرًا ما ارتكب الحوثيون جرائم تشبه ما يقترفه تنظيم داعش في المناطق والدول التي ينشط فيها، مثل إغلاق الكافيهات النسائية وإزالة الدُمى البلاستيكة الإعلانية من واجهة المحلات، فضلًا عن خطاب متطرف يبثه الحوثيون في المدارس والجامعات.

ويسهل للمُطّلع على أدبيات الجماعات المتطرفة أن يرى أوجه التشابه العديدة التي تجمع بين مليشيا الحوثي الانقلابية وتنظيم داعش الإرهابي، سواء من حيث الجرائم العنيفة التي ترتكبها أو القرارات المتشددة التي تحاصر بها المجتمع الخاضع لسيطرتها القهرية.

وفيما تشبه إجراءات داعشية، فقد أصدرت وزارة التعليم العالي في حكومة الانقلابيين غير المعترف بها، في وقتٍ سابق، تعليمات مشددة إلى الجامعات الحكومية والخاصة بخصوص لباس الطالبات.

ونصّت التعليمات الحوثية على إلزام الطالبات بـ"عدم لباس البالطوهات المفتوحة أو القصيرة ومنع إظهار جزء من شعر الرأس ومنع الملابس الضيقة".

التعليقات

تقارير

السبت 18 يناير 2020 1:31 ص

على غرار المليشيات الحوثية، عملت المليشيات الإخوانية على صناعة فوضى أمنية في مختلف المناطق الخاضعة لنفوذها، بما يضمن لها مزيدًا من هذه السيطرة الغاشمة...

السبت 18 يناير 2020 12:48 ص

على مدار السنوات الخمس الماضية، هي أمد الحرب العبثية التي أشعلتها المليشيات الحوثية، ارتكب هذا الفصيل الإرهابي المدعوم من إيران كثيرًا من الجرائم ضد ا...

السبت 18 يناير 2020 12:13 ص

بعد مرور أكثر من عام على توقيع اتفاق السويد في ديسمبر 2018، لم يُحقّق هذا المسار أي حلحلة سياسية على الرغم من الآمال الكثيرة التي علقت به، وباتت الأمم...

الجمعة 17 يناير 2020 11:34 م

في الوقت الذي اتفقت فيه مختلف الأطراف الإقليمية والدولية على أهمية اتفاق الرياض فيما يتعلق بضبط بوصلة الحرب على المليشيات الحوثية، فإنّ المليشيات الإخ...

الجمعة 17 يناير 2020 10:01 م

تمثّل سرقة المساعدات أحد أبشع الجرائم التي ارتكبتها المليشيات الحوثية على مدار سنوات الحرب العبثية القائمة منذ صيف 2014، والتي أحدثت حالة إنسانية شديد...

الجمعة 17 يناير 2020 8:26 م

منذ أن أشعلت المليشيات الحوثية حربها العبثية في صيف 2014، أجاد هذا الفصيل الإرهابي صناعة الأزمات الحياتية التي تتسبَّب في تكبيد المدنيين كثيرًا من الأ...

الجمعة 17 يناير 2020 6:41 م

 واصل الجنوب التزامه الكامل ببنود اتفاق الرياض، على النحو الذي يساهم في إنجاح هذه الخطوة، في وقتٍ يتعرض هذا المسار لسلسلة طويلة من الاعتداءات وال...

الجمعة 17 يناير 2020 6:00 م

رأي المشهد العربي وجه الرئيس عيدروس الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، رسائل مهمة إلى المجتمع الدولي عبر التصريحات التي أدلى لها لوكالة "فرانس...