عدن تستعيد رونقها.. احتفاء واسع بحملة منع حمل السلاح في العاصمة

الأربعاء 16 يونيو 2021 23:01:00
عدن تستعيد رونقها.. احتفاء واسع بحملة منع حمل السلاح في العاصمة

قوبلت حملة منع حمل السلاح في العاصمة عدن بارتياح شعبي كبير، لما يلعبه ذلك من دور رئيس في العمل على تحقيق الاستقرار الأمني بشكل كبير، بالإضافة إلى إعادة المظهر الحضاري للعاصمة.

واجتاح هاشتاج "كلنا أمن عدن"، موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، عبّر المشاركون فيه من سياسيين ومحللين ونشطاء ومواطنين عن تقديرهم لأهمية هذه الحملة، ودورهم الكبير في إحلال الأمن والاستقرار في العاصمة عدن والمحافظة على هويتها المسالمة، فضلًا عن إعادة مظهرها الحضاري.

وانطلقت الحملة بشكل فعلي أمس الثلاثاء، وشملت منع حمل السلاح، وضبط المركبات غير المرقمة والمخالفة لأنظمة المرور المتبعة في المدينة، وقد تمكنت من ضبط العديد من المركبات المخالفة وغير المرقمة.

وتشارك في الحملة، وحدات من قوات الطوارئ والحزام الأمني والعاصفة والدعم والإسناد وشرطة السير، وذلك من خلال تنسيق كامل مع غرفة العمليات المركزية المشتركة.

وأصدر المكتب الإعلامي لإدارة أمن عدن، بيانًا هذا الأسبوع، تضمن مجموعة من الإجراءات اللازمة لإنجاح حملة منع حمل السلاح في العاصمة عدن.

بالنسبة لمنتسبي القوات المسلحة والأمن، فيجب على كل الوحدات العسكرية والأمنية في العاصمة عدن والمحافظات المجاورة إعطاء ترخيص حمل السلاح مؤقت مع تحديد خطة سير لأي فرد إجازة أو مهمة فردية، ويمنع أي فرد من أفراد المؤسسة العسكرية والأمنية حمل السلاح في الأسواق والأماكن العامة ما لم يكن بمهمة رسمية.

وفيما يخص الشركات والأسواق، فيجب على أصحاب الشركات والمصانع والأسواق وغيرها استخراج تراخيص حمل سلاح في مكان العمل مع عدم التجول فيه وتقيد الأسماء في إدارة أمن عدن، وعلى رجال الأعمال والتجار استخراج تراخيص حمل سلاح من إدارة أمن عدن.

وفيما يتعلق بالمواطنين، فيُمنع حمل السلاح في العاصمة عدن بدءًا من "أمس الثلاثاء"، على يتم توقيف أي شخص يحمل سلاحًا ومصادرة السلاح وإحالة الشخص للتحقيق.

في المقابل، فهناك عدة توجيهات صدرت للقوات المنوط بها تنفيذ هذه الحملة، شملت ضرورة رفع اليقظة الأمنية والحفاظ على سلامة الأفراد لضمان إنجاح الحملة، واختيار الأفراد المشهود لهم بالأخلاق العالية والسلوك الحسن ونشرهم على النقاط الأمنية حتى لا تحدث هناك أي اختلالات تؤثر على سير الحملة بالإضافة الى تعزيز حالة من الثقة مع المواطنين في العاصمة عدن.

وتستهدف هذه الحملة الموسعة، إعادة عدن إلى عهدها السابق كمدينة خالية من السلاح العشوائي، حسبما أكد مدير أمن شرطة عدن اللواء مطهر علي ناجي الذي قال إنه تم حشد طاقات إدارة الأمن وكل المكونات المجتمعية في العاصمة؛ من أجل إنهاء هذه الظاهرة العشوائية التي تفاقمت خلال الفترات الأخيرة بفعل الحروب التي تعرضت لها.

وفيما تم التأكيد على أن الحملة الأمنية لن تستثني أحد، فقد تم إجراء تنسيق مع مختلف الوحدات الأمنية والعسكرية للحد من ظاهرة التجول بالسلاح كمرحلة أولى، مع مواصلة الجهود حتى تحقيق كامل أهدافها المرسومة والمعدة مسبقا.

وبحسب مدير الأمن، فإن هذه الحملة ستحقق انضباطًا غير مسبوق في عملية تنظيم حمل السلاح، مشيرًا إلى إبداء كافة القوات المتواجدة في عدن استعدادها للتعاون مع الأجهزة الأمنية، من أجل تثبيت الأمن وضبط حالة الاستقرار وإنهاء حالة الفوضى المسلحة التي تشهدها العاصمة.

وقبل تدشين الحملة، فقد تم تنفيذ حملات توعوية استمرت لنحو أسبوعين، تخللتها توزيع لوحات إرشادية وتوزيع مطويات على المركبات، تميهدًا لإنجاح هذه الحملة.

من جانبه، قال محافظ العاصمة أحمد حامد لملس إن هذه الحملة تستهدف منع السلوكيات والمظاهر السلبية وإبراز الوجه الحضاري والمدني للعاصمة عدن، مؤكدًا أنها ستبقى آمنة ومستقرة، وأنه سيتم التصدي لكل من يحاول المساس بأمنها ويعرقل تنميتها.

وفيما دعا المواطنين إلى التعاون في العمل على ترسيخ الأمن والاستقرار في عدن، فقد أكد المحافظ أن من يراهن على نشر معدلات الجريمة سيخسر في نهاية المطاف كونه يراهن على مدينة سلام وأهلها مسالمون.

كما شددت القوات المسلحة الجنوبية، على لسان الناطق باسمها المقدم محمد النقيب، على أهمية هذه الحملة، إذ قال إن الأجهزة الأمنية في العاصمة عدن تعمل من منطلق مسؤوليتها وواجبها في تثبيت الأمن وحماية السكينة العامة لمدينة يعد الاستقرار الأمني فيها أساسًا بل شرطًا للاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والتنموي.

وشدد المتحدث العسكري على أن التصدي لما وصفها بـ"المطابخ التحريضية" ضد الجهود الأمنية مسؤولية الجميع، مشيرًا إلى أن الإجراءات القانونية التي تنفذها الأجهزة الأمنية بالعاصمة عدن وبتفاعل وتعاون مجتمعي كبير لإنجاحها ستغدو ثقافة وسلوكا عًامًا ووعيًا قانونيًّا.

التعليقات

تقارير

الاثنين 2 أغسطس 2021 01:01:00

توالت حوادث اختفاء الأطفال في محافظة إب خلال الساعات الأخيرة وهو ما أدى إلى فقدان ثلاثة أطفال في غضون أيام قليلة إضافة إلى اختفاء عشرات الحالات خلال ا...

الاثنين 2 أغسطس 2021 00:00:36

لم تجد الشرعية الإخوانية أي منفذ يُمكنَها من اختراق محافظة أرخبيل سقطرى منذ أن جرى تحرير الجزيرة الهادئة قبل عام تحديداً، وهو ما دفعها لترويج الأكاذيب...

الأحد 1 أغسطس 2021 23:38:18

نجح المجلس الانتقالي الجنوبي عبر اجتماعات اقتصادية ومصرفية عاجلة، في وقف تدهور العملة المحلية، ووضع حد للانهيار المتواصل في أسعار الصرافة أمام العملات...

الأحد 1 أغسطس 2021 23:14:19

تئن صنعاء من أوضاع مأساوية تسببت فيها المليشيات الحوثية في مجالات مختلفة إلى الدرجة التي أضحت فيها المحافظة محاطة بسياج من الفوضى التي لا تنتهي بما يض...

الأحد 1 أغسطس 2021 22:02:06

توقفت شركات الطاقة المشتراة صباح اليوم الأحد، عن ضخ إمداداتها إلى شبكة كهرباء العاصمة عدن، وذلك بعد انتهاء المهلة التي حددتها للشرعية الإخوانية من أجل...

الأحد 1 أغسطس 2021 21:00:00

تواجه محافظة أبين تهديدات داهمة من اتجاهات مختلفة بسبب التنسيق الحوثي الإخواني الذي يحاصرها في أكثر من اتجاه ويستهدف اختراقها تمهيدا للوصول إلى العاصم...

الأحد 1 أغسطس 2021 19:46:09

اتخذ المجلس الانتقالي الجنوبي جملة من القرارات التي استهدفت ترتيب أوراق الجنوب وتنظيم صفوفه السياسية والشعبية والأمنية في مواجهة إرهاب الشرعية الإخوان...

الأحد 1 أغسطس 2021 18:48:04

في مشاهد بطولية تاريخية حاصر أبناء الجنوب العربي الشرعية الإخوانية الإرهابية اليوم الأحد في العديد من محافظات الجنوب، معلنين للعالم كله رفضهم الاحتلال...