‏الخدمات آخر شعرة....!

يسخر بعض المرتزقة من الإنتقالي بسبب تحميله الحكومة مسؤولية إنطفاء الكهرباء بعدن ومن سخافة الساخرين انهم من جهة يشددون على أهمية تحصيل مليارات من ضرائب الجمارك وفواتير الكهرباء ومبيعات الوقود وتوريدها إلى البنك ومن جهة أخرى يريدون الإنتقالي هو من يسدد قيمة سفينة الوقود.

‏إيرادات الشمال تنهب ولا تورد للبنك المركزي والحكومة ملتزمة بتسديد ماعليها من التزامات بنكيه لهم وإيرادات الجنوب تذهب للبنك فتعاقبهم الحكومة ولا تريد تسديد ماعليها من التزامات ولان الوزير الشمالي نمر لن يتجرى أي وزير جنوبي بأن يوقف أي مخصص لخدمات الشمال كما يفعلون مع الجنوب.

‏التحالف العربي عليه مسؤولية في جرائم حكومة الشرعية في المناطق المحررة أن لم يوقفوا ممارساتها في التعذيب الممنهج للمواطنين.

الجنوبيون ملتزمون بتسديد الإيرادات للبنك المركزي ووزراء الحكومة يرفضون صرف ما عليها سداده للشركات وهذا يهدد بحصول جرائم إنسانية بسبب توقف الخدمات .

‏ الشعب الجنوبي يعلم حقيقة عمل الحكومة الخبيث وهي نكاية بقوة الإنتقالي ووقوف الشعب معه ويحلم من هم بالفنادق بتشتيت الناس وإبعادهم عن القيادة وللصبر حدود فإذا اتجه الشعب لنزع حقه الشرعي فلن توقفه قنوات ولا بيانات ولن يقبل التحالف العربي سياسة الموت البطيء الذي تمارسه الحكومة.

التعليقات