الارهاب بضاعتكم ولو تعلقتم باستار الكعبة!!

✅ سالوا الرئيس هادي
‏كيف تغلغل الإخوان المسلمين في اليمن؟
- فاجاب الرئيس: الشعب اليمني فقير والإصلاح يدفعون ليحصلوا على الأصوات!! اسند الرئيس تغلغل الاخوان الى فقر الشعب!! ، ومالم يجب عنه الرئيس انه اين ما يوجد الاخوان يوجد الارهاب!! تكاد تكون متلازمة اجتماعية لدراسة الارهاب والغوص في منابته وجذوره وبيئته
✅ ومالم يجب عنه الرئيس هادي
كيف تغلغل الاخوان في شرعيته ؟
هل شرعيته فقيرة والاخوانج "الاصلاح " يدفعون حتى سيطروا على كل مفاصلها؟ ولماذا ينتشر الارهاب حيث تنتشر قوات الشرعية الاخوانية ، لو ان شرعية الرئيس منصور وضعت حتى مسافة بينها وبين الاخوان لما جعلوا المساحات المتواجد فيها قوات الشرعية ملاذات للارهاب فالساحل الغربي الذي يخلوا من الشرعية يخلو من الارهاب ومايسمونه اقليم سبا حيث الامارة الاخوانية توجد ملاذات الارهاب وكذا في حصرموت الداخل !! ماهو تفسير ذلك ؟
✅ ‏اغبى الاتهامات واكثرها افلاسا اتهامات الاخوانج وابواقهم بان التفجير الارهابي الذي استشهد فيه قائد قوات التحالف العربي يوم امس في حضرموت الداخل قامت به مليشيا الانتقالي!!! هذا من قلة حيلة وافلاس حتى في صنع الاشاعة التي يتقنها الاخوانج فالعالم والتحالف وبالذات المملكة العربية السعودية تعرف بان تنظيم الاخوان المسلمين منبت الارهاب وساق شجرته وفروعها.
✅لكي يمرروا اشاعاتهم وتحللهم من مسؤوليتهم والقاء عجزهم وخيانتهم خلال اعوام الحرب فانهم يبحثون عن مشاجب يعلقون عليها
فتارة ‏يرددون ان التحالف منعهم من اسقاط صنعاء!!واخرى انه يحارب مؤسسات الدولةفي عدن!! واكثرها غباء ما قاله الاخوانحي كمال البعداني في تغريدة له "لو دخل الجيش المدينة - يقصد عدن- وخرجت عدن من الحضن الاماراتي لتغيرت المعادلة بشكل ايجابي ولا اظن كان قصف ارامكو سيحدث" بمعنى يامملكة ،اتركونا نحتل عدن وتطمنوا فايران لن تستهدفكم!!
✅ هم يعلمون ان ابسط سؤال سوف يواجههم اذن لماذا يحارب التحالف ؟ومن الذي يحاربه ؟ وهل يعقل انه خسر كل تلك الخسائر ليمنع سقوط صنعاء ويحارب مؤسسات الدولة في عدن مع ان وزير خارجية الشرعية السابق "المخلافي" اعترف بالفم المليان
" ان تطوير مؤسسات الخدمات في محافظات الجنوب يعني تمهيد للانفصال" وهذا يعني ان من عرقل المؤسسات ايضا سمح بتدوير الارهاب ليكون من ممسكات الجنوب لولا وجود.قوات جنوبية حاربته.
✅التحالف حمى الشرعية اربع سنوات في معاشيق وما فلحت،وجهز امارتهم في مارب بعتاد عسكري اجتاحوا الجنوب اما مع الحوثي فما حققوا الاعبارة محمد العربي:
"نحن هنا،اين انتم"
✅مازالت ابواقهم تردد ان قوات الانتقالي وراء التفجير الارهابي الذي اودى بحياة قائد التحالف في حضرموت ،فرية واشاعة لن يقبلها الا ساذج من اتباعهم المحقونين
فلو قالوا انها داهمت اوكار الارهاب او اشاعوا انهم داهموا حواضن الارهاب الاخوانجية سيكون للخبر او الاشاعة مصداقية ، لانها من صلب مهامها محاربة الارهاب وحواصنه والتحالف جاء وهدفه الثاني محاربة الاهاب
✅ محاربة الارهاب الهدف الثاني للتحالف والاخوان لايريدون محاربة الارهاب فالارهاب بضاعتهم مهما انكروا ولو تعلقوا باستار الكعبة.

التعليقات