نموذج !!

مستشار وزير الإعلام الذي يستلم مخصصة بالدولار من المملكة العربية السعودية بحكم منصبه يهاجم المملكة وأعمالها في المهرة ويقوم بلقاء الحريزي المقرب من الحوثي والممول عمانيًا الذي يكافح عسكريًا ضد المملكة واعتبرها احتلالًا ينجح في تنفيذ حملة ضد المحافظ المدعوم سعوديًا والمجنس سعوديًا كذلك وترضخ المملكة وترمي باتفاق الرياض عرض الحائط المائل وتغير المحافظ ونهاية الشهر سترسل راتب الرحبي الى إسطنبول كذلك وهو سيستمر في مهاجمتها !
بينما قيادتنا كل يوم شكر للمملكة وهي مصرة على وجود بن معيلي في شقرة يجلب شباب ابين الانتقاليين الوطنيين الجنوبيين مسنسلين! ومذلولين!

بدون لف ودوران وتزوير واضح ان المملكة مع الشماليين الإخوان ضد الجنوبيين مهما وجه لها الشماليين من إهانات ومصاعب ومهما قدم لها الجنوبيين من شكر وانجازات !

لا بارك في تويتر ..

التعليقات