التكنولوجيا الحديثة تبتكر طرق متعددة لمجابهة (كوفيد-19)

السبت 21 مارس 2020 1:55 ص
 التكنولوجيا الحديثة تبتكر طرق متعددة لمجابهة (كوفيد-19)

زجت التكنولوجيا في قفص الاتهامات وتعرضت عادة للانتقاد الشديد، وحملت مسؤولية الإساءة إلى التآخي والتواصل المباشر لكنها و بفضل أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد والحجر الصحي قد تتمكن من تلميع صورتها ،حيث باتت ملجأ المصابين للقيام بنشاطاتهم واجتماعاتهم عن بعد.

"هناك أساليب وطرق تكنولوجية متعددة من أجل التغلب على فيروس كورونا المتفشي في دول العالم.

رغم الاتهامات الموجهة للتكنولوجيا بتقليل التواصل المباشر بين البشر، فإنها قد تتمكن من تلميع صورتها بفضل فيروس كورونا والحجر الصحي، لما توفره من نشاطات و"اجتماعات" وحتى العمل والدراسة عن بعد.

الحكومة الإيطالية فرضت حظرا صحيا على بلدات كاملة بسبب خطر انتشار فيروس كورونا، فكانت التكنولوجيا خير جليس لهم، إذ كشفت شركات الاتصالات عن زيادة كبيرة في استخدام الإيطاليين للإنترنت خلال الأيام الأخيرة بسبب اضطرارهم إلى البقاء في منازلهم لساعات طويلة، مع رصد إقبال هائل على ألعاب من أمثال "كول أوف ديوتي"، وجذبت أكثر من 6 ملايين مستخدم خلال أول 24 ساعة منذ طرحها في مطلع شهر مارس/آذار الحالي.

وأطلقت شركة سامسونج خدمة جديدة لتنظيف وتعقيم الهواتف الذكية مجانا، في مسعى لمكافحة تفشي فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19)، باستخدام ضوء الأشعة فوق البنفسجية لقتل الجراثيم والبكتيريا تماما مثل جهاز "صابون الهاتف" الذي طرحته شركة PhoneSoap لتعقيم الهواتف من البكتيريا.

أما شركة "أمازون" فلجأت لطريقة وحيلة مختلفة، إذ أعلنت توظيف 100 ألف عامل مخازن، وتوصيل طلبات في الولايات المتحدة للتعامل مع الزيادة الكبيرة في الطلبات عبر الإنترنت، مع قيام المستهلكين بالتسوق بكثافة تخوفا من تفشي فيروس كورونا، ليس هذا فحسب..

وقالت إنها ستنفق أكثر من 350 مليون دولار لزيادة أجور هؤلاء العاملين في الولايات المتحدة وكندا بمقدار دولارين في الساعة وبواقع جنيهين إسترلينيين في بريطانيا ونحو 2 يورو في الاتحاد الأوروبي حتى نهاية أبريل/نيسان.

التعليقات

تقنية

الثلاثاء 07 أبريل 2020 12:01 م

كشفت شركة فيفو Vivo الصينية عن طراز جديد من هواتفها الذكية يحمل اسم Vivo V9. ويتميز الهاتف الذي سيتاح قريبا بالأسواق العالمية بأنه أول هاتف للشركة يك...