د. عيدروس النقيب

من المؤسف أن يجد المرء نفسه مضطرا لمناقشة أطروحات وتصريحات ومواقف لا تستحق النقاش لولا أنها صادرة عن مثقفين ومسؤولين يتصنعون الوطنية ويدعون الرصانة ويرتدون قفاز السياسة والدبلوماسية، ويتحدثون في قضايا...

عندما تختلط المعايير وتغيب المسؤوليات المهنية والوطنية والأخلاقية، تقذف الصدف ببعض الحمقى إلى الواجهة فيتبوأون مواقع أكبر من حجمهم ويتولون مسؤوليات ليسوا أهلا لها.هذه الحالات تتكرر في جميع الازمان وال...

كل من تابع ما جرى في مأرب من مذبحة نالت عدداً من كبار الضباط ومعهم عدد من الجرحى لا بد انه شعر بالحزن والالم والشفقة على هؤلاء الضحايا بغض النظر عن مدى الرضى عن اشخاصهم من عدمه.قرأت البيانات والرسائل...

كعادته يبحث د. فيصل القاسم الإعلامي في قناة الجزيرة عن أي بقايا شرر تحت أي رماد لصب الزيت عليها ومحاولة إشعال الحرائق تحت افتراء اسمه "الرأي والرأي الآخر" . لا يهتم السيد القاسم إن كان ضيفه محترماً أ...

تقول الحكاية الشعبية أن مجموعة من الصيادين البريين قرروا أن يصطادوا نمراً فجلسوا يرسمون الخطة، ويوزعون الأدوار فيما بينهم ويخططون لكيفية الإجهاز على النمر ومن ثم التصرف بهذا الصيد الثمين وتوزيع فوائد...

أجرت معي إذاعة الكويت مقابلة قصيرة للتعليق على اتفاق الرياض الذي جرى توقيعه يوم أمس (الثلاثا 5 نوفمبر 2019م) في العاصمة السعودية الرياض بين المجلس الانتقالي الجنوبي وحكومة الرئيس الشرعي عبد ربه ممنصور...

لن أتوقف كثيراً عند ما تضمنه اتفاق الرياض بين المجلس الانتقالي الجنوبي وحكومة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي، فقد صارت بنوده وملحقاته معروفة للجميع، لكنني سأشير إلى حقائق يحاول صائدو الفرص والمتقنصو...

تعمدت أن لا أتناول ما يتعلق بمضمون ما صار يطلق عليه "اتفاق الرياض"، إلا من باب التعليق على بعض ما يخص التسريبات التي جرى تداولها هنا وهناك، وعموما فموقفي الشخصي هو مع أي اتفاق يضمن قضيتين رئيسيتين هما...

فارق الحياة يوم أمس الفنان الكبير عبد الكريم توفيق صاحب واحد من أجمل الأصوات الغنائية اللحجية الأصيلة بعد مقاومة مع المرض امتدت لسنوات. لا اعتراض على قضاء الله وقدره لكن  من الصعب الاقتناع بأن ح...

بدا واضحا أن معسكر الرئيس هادي يوزع الأدوار بإتقان بين أجنحته وجماعاته، فطرف يفاوض وطرف يهنجم ويلعن ويتهم، وطرف ثالث يهدد ويتوعد وهي لعبة معروفة يقوم بها الجلادون الذين يتقمصون ادوار الضحايا كي يبتزوا...