يوم تجدد اللعنة التاريخي

يوم تجدد اللعنة التاريخي

د. حسين العاقل

اليوم الثلاثاء يصادف يوم تجدد اللعنة التاريخية ووصمة العار الأبدية في جبين المجرمين اليمنيين، زعماء سلطة التخلف القبلي في الجمهورية اليمنية، ومنهم المجرمون ( علي عبد الله صالح عفاش- وعلي محسن صالح الأحمر- وعبد الله بن حسين الأحمر- وعبد الوهاب الديلمي- وعبد المجيد الزنداني- وعبد ربه منصور هادي- واليدومي والأنسي وغيرهم كثيرون.. غدا الذكرى 26 لتلك الحرب الدموية الاحتلالية التي ستضل دليلا على أن العقل القبلي اليمني المتخلف هو عقل وفكر استبدادي لم يكن يرى في مفهومه للوحدة مع دولة وشعب الجنوب سوى وسيلة للخديعة والمكر والانتقام .. نعم غدا تحل اللعنة على كل من ساهم وشارك في ارتكاب تلك الحرب الغادرة ومارس أعمال النهب والسلب والفيد بحق ممتلكات ومكاسب شعبنا الجنوبي الخاصة والعامة، غدا سنلعن جميعنا ومعنا كل الأحرار في اليمن والوطن العربي والعالم ذلك النظام القبلي الهمجي الذي الحق الخراب والدمار وويلات الفقر والعذاب والإجرام والإرهاب في مجتمعنا الجنوبي وبحمد الله مكن مناضلي شعبنا الجنوبي العظيم من خوض النضال السلمي التحرري حتى اسقط ذلك النظام الهمجي وما زال مناضلينا الأوفياء والشرفاء يقاتلون بكل بسالة للتخلص من عيوب التركة الثقيلة ويواجه جيوش البغي والاستكبار المتحالف مع عناصر القاعدة ودواعش حزب الإصلاح الاخونجي وجحافل جيش الشرعية الإرهابي.

التحية للمناضلين ومقاتلينا في جبهات المواجهة بالضالع وشقرة وفي شبوة وحضرموت والمهرة وسقطرى، ولقيادة مجلسنا الانتقالي الجنوبي.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار وجرحانا الأبطال، والنصر المبين بعون الله تعالى لقضية شعبناالسياسية العادلة..