محاولة اغتيال جباري.. مسرحية ركيكة أعدّها إخوان الشرعية (تحليل)

الأربعاء 8 يوليو 2020 20:38:00
محاولة اغتيال جباري.. "مسرحية ركيكة" أعدّها إخوان الشرعية (تحليل)

"مسرحية ركيكة" تلك التي نفّذها حزب الإصلاح الإخواني الإرهابي، بعدما ردّدت أبواق الحزب المخترق لحكومة الشرعية أنّ المدعو عبدالعزيز جباري تعرّض لمحاولة اغتيال.

المعلومات التي تناقلتها أبواق "الإصلاح" طوال الساعات الماضية، زعمت أنّ جباري تعرّض لمحاولة اغتيال، بعد انفجار قنبلة صوت قرب الفندق الذي يقيم فيه بمحافظة مأرب.

شهود عيان أبلغوا "المشهد العربي" أنّ جنديًّا على طقم عسكري هو من ألقى القنبلة في الشارع على بعد نحو 15 مترًا من بوابة الفندق، وأن الانفجار لم يخلف أي أضرار بشرية.

وبحسب الشهود، فقد غادر الطقم العسكري الذي ألقى القنبلة المنطقة مسرعًا، فيما لم يكن جباري موجودا في الفندق لحظة الانفجار وكان في ضيافة أحد قيادات حزب الإصلاح في مأرب.

الرواية الإخوانية أثارت ما يمكن اعتبارها سخرية سياسية من نوعٍ لا مثيل له، وهذا بالنظر إلى جملة الشواهد التي تُشكِّك فيما ذهب إليه حزب الإصلاح من وراء هذا الترويج المشبوه.

أولى هذه الشواهد هو أنّ ترويج الإصلاح أنّ جباري مستهدف يفرض سؤالًا على الفور يتعلق بالجهة أو الطرف الذي يمكن أن يتستهدف الرجل، وهو أمرٌ مثير للكوميديا السياسية، فهذا الشخص الإخواني لا يحمل ثقلًا سياسيًّا يدعو إلى وضعه في دائرة الاستهداف من أي جهة.

كما أنّ استخدام "قنبلة صوت" يعني أنّ الأمر مشكوك فيه من الألف إلى الياء، وهذا راجع في الأساس إلى أنّه إذا خطّطت جهة لاغتيال شخص ما فإنّها تعد العدة وتحشد أسلحتها من أجل تحقيق هدفها، لكنّ استخدام هذه المادة البدائية في الهجوم الذي وقع في الأساس خارج الفندق الذي يقيم في جباري أمرٌ يثير الكثير من الشكوك.

وذهب الكثير من المحللين إلى أنّه من غير المستبعد على الإطلاق أنّ يكون حزب الإصلاح يقف وراء هذه العملية، لا سيّما أنّ الوجه الإرهابي لهذا الفصيل يمكِّنه من اللعب على كثيرٍ من الأوتار.

مبعث آخر للشك وهو أنّ الواقعة حدثت في محافظة مأرب الخاضعة لسلطة إخوانية بشكل كامل، ويفرض حزب الإصلاح عبر مليشياته المسلحة قبضته على المحافظة، بل انطلق منها نحو استهداف شبوة وأبين، ما يعني أنّ مأرب تحت قبضة إخوانية.

هذه الشكوك المثارة يجب أن تكون متبوعة بسلسلة من التساؤلات حول الأسباب التي تدفع "الإصلاح" لأن يُحرِّك أبواقه من أجل ترويج هذه المسرحية "المفضوحة".

ولن يضيع أحدٌ كثيرًا من الوقت في رحلة البحث عن هذه الأسباب، فمن الواضح أنّ هناك محاولة لتلميع جباري وإكسابه مزيدًا من الأسهم من أجل أن يكون له مكانٌ في العملية السياسية في المرحلة المقبلة، لا سيّما أنّ زخمًا كبيرًا وجهودًا ضخمة تمارسها المملكة العربية السعودية في هذه الآونة لإنقاذ اتفاق الرياض، وبالتالي تشكيل حكومة جديدة.

ويبدو أنّ جباري استهواه النفوذ الذي يملكه من هم على شاكلته مثل المدعوين أحمد الميسري وصالح الجبواني وغيرهما من أذناب الإخوان الموالين لقطر والمموَّلين منها، وبالتالي فقد بحث عن طريقة ليجد لنفسه حضورًا في المستقبل القريب.

هذا التحرك يرتبط بشكل كبير بخوف "إخوان الشرعية" على نفوذهم في المرحلة المقبلة، لا سيّما إذا تمكّنت المملكة العربية السعودية من وضع اتفاق الرياض على الطريق الصحيح، وهو تحد غير سهل على المملكة، بالنظر إلى التفشي الإخواني الكبير في معسكر الشرعية.

وتملك قطر تيارًا مواليًّا لها في حكومة الشرعية، من بينهم عبدالعزيز جباري الذي ينفذ سياسات تخدم الأجندة القطرية في المقام الأول انطلاقًا من محافظة مأرب، إلى جانب الدور الذي يلعبه أحمد الميسري من محافظة المهرة وصالح الجبواني من شبوة وحمود سعيد المخلافي من محافظة تعز.

ويمارس هذا النشاط المشبوة، تيارًا يحظى بغطاء سياسي من بعض القيادات النافذة في الشرعية والمنتمية إلى جماعة الإخوان والتي تعلن دعمها للتحالف وتسعى في الوقت ذاته لتمكين الأجندة القطرية التركية من مفاصل الدولة ومؤسسات السلطة المحلية والجيش والأمن.

التعليقات

تقارير

الثلاثاء 27 يوليو 2021 18:05:32

رأي المشهد العربي نداءات تحذير وإنذار وجهها المجلس الانتقالي الجنوبي إلى العالم أمس، طالب من خلالها المنظمات الدولية والإقليمية والمحلية بإدانة ومعاق...

الثلاثاء 27 يوليو 2021 16:31:00

دائما ما يُوظف تنظيم الإخوان الإرهابي الفتاوى الدينية الصادرة عن مؤسساته وهيئات تابعة له لخدمة المشروع السياسي للتنظيم والذي يقوم على نشر الفتن وإثارة...

الاثنين 26 يوليو 2021 23:05:03

تحولت الوحدات المحلية للمجلس الانتقالي في الجنوب إلى خلايا عمل تنشط في المديريات والمحافظات المختلفة للتعامل مع الأزمات الخدمية التي تسببت فيها الشرعي...

الاثنين 26 يوليو 2021 21:59:00

عبًرت الصرخات العديدة التي أطلقتها إخوان اليمن بعد القرارات الدستورية التي اتخذها الرئيس التونسي قيس سعيد وجمد بمقتضاها البرلمان ورفع الحصانة عن نوابه...

الاثنين 26 يوليو 2021 20:47:00

تمضي المليشيات الحوثية في طريقها نحو بعثرة أوراق الحل السياسي في اليمن بفعل التنسيق المشترك مع الشرعية الإخوانية التي دعمت وصول قواتها إلى مشارف محافظ...

الاثنين 26 يوليو 2021 19:44:00

تسببت ممارسات الشرعية الإخوانية في حالة من الغليان الشعبي في محافظة حضرموت، على وقع الأزمات الاقتصادية المتفاقمة وزيادة أسعار غالبية السلع والخدمات تأ...

الاثنين 26 يوليو 2021 18:18:20

منذ أن بدأت الحرب الحوثية في اليمن قبل سبع سنوات استطاع الجنوب أن يظل رقما صعبا لا يمكن تجاوزه، بدءا من تحرير العاصمة عدن وباقي محافظات الجنوب من العن...

الاثنين 26 يوليو 2021 18:02:00

رأي المشهد العربي غريب أمر إخوان اليمن وأذرعهم الإرهابية، يعتمدون سياسة الألف وجه، ولا يخجلون من اتخاذ الموقف ونقيضه في آن واحد، حتى إنهم يصرخون ويتب...