المال القطري يفضح الشرعية.. عداء الحوثي يتحول إلى وئام

الاثنين 28 سبتمبر 2020 20:02:00
المال القطري يفضح الشرعية.. عداء الحوثي يتحول إلى وئام

انكشف أمر العديد من قيادات الشرعية الذين غيروا مواقفهم من المليشيات الحوثية تماشيا مع الموقف القطري من المليشيات المدعومة من إيران، وبدت تصريحات قيادات الشرعية بمثابة دليل على ازدواجية المواقف ورهن ألسنتهم للمال الذي تدفق إليهم من قطر وأنقرة مؤخرا لتخريب محاولات التحالف العربي تصويب سلاح الشرعية تمهيدا لحل الأزمة اليمنية.

عقدت العديد من وسائل الإعلام والنشطاء مقارنات بين تصريحات عدد من قيادات الشرعية في حين انطلاق عاصفة الحزم وبين مواقفهم الحالية من التحالف العربي، ولعل أبرز تلك التصريحات جاء على لسان الإرهابي حمود المخلافي وكذلك المدعو عبدالعزيز الجباري والذي يشغل منصب المستشار السياسي للرئيس اليمني المؤقت عبدربه منصور هادي.

تحاول قيادات الشرعية تبرئة المليشيات الحوثية عن طريق توجيه الأكاذيب والاتهامات الباطلة للتحالف العربي، ويظل الهدف الأول وراء تلك التصريحات هو إرضاء قطر التي تغدق عليهم بالأموال والسلاح لتخريب الأمن القومي العربي، لم تبذل قيادات الشرعية أي جهود للتخلص من المليشيات الحوثية لكنها ظلت قابعة في الفنادق المكيفة لكي تنسج مؤامراتها وحصلت في المقابل على بنايات شاهقة لها في كل من الدوحة وأنقرة.

ليست المشكلة في التصريحات الإعلامية، غير أن الكارثة الأكبر فيما تمارسه تلك القيادات عبر أذرعها على الأرض إذ تقوم بخدمة المشروع الإيراني عبر تسليح المرتزقة وتدريبهم والزج بهم على الجبهات في مواجهة القوات المسلحة الجنوبية التي تقف كتفا بكتف مع التحالف العربي، وتوجه تلك العناصر ضرباتها للتحالف العربي عبر استهداف أبناء الجنوب بما يقوض أي محاولات للحل على أرض الواقع.

وكانت صحيفة "الوطن" السعودية، قد اتهمت في تقرير لها، بعض قيادات حكومة الشرعية بالتنصل من واجباتهم والانحياز إلى خيانة اليمن، من أجل المال القطري التركي، وأكدت الصحيفة، أن هؤلاء المسؤولين يطلقون تصريحات ضد وطنهم، بعدما وجدوا في أرض الدوحة إغراءات بالشقق والفلل والرواتب الشهرية.

ونوهت إلى أنه جرى كشف امتلاك عدد من أولئك الخونة، لعقارات كبيرة موزعة بين الدوحة وتركيا، إلى جانب أموال نهبوها من مواقع كانت تحت مسؤولياتهم، ليشتري بعضهم الفلل والشقق في مواقع أخرى خارج تركيا وقطر.

ورصدت الصحيفة في تقريرها، بعض تصريحات هؤلاء المسؤولين وعلى رأسهم المدعو عبدالعزيز الجباري، والمدعو حمود المخلافي، اللذان هاجما أدوار التحالف العربي باليمن لخدمة قطر وتركيا.

هاجم الكاتب الصحفي وضاح بن عطية، اليوم، المدعو عبدالعزيز جباري، وذلك بعد تصريحاته المسيئة للتحالف العربي، وقال في تغريدة عبر "تويتر": "متى يتم إقالة جباري بعد تصريحاته المسيئة للسعودية والإمارات من منصبه في الصف الأول بالشرعية أم أن منصب المستشار السياسي للرئيس منصب عادي".

التعليقات

تقارير

الاثنين 26 أكتوبر 2020 00:56:00

لا تنظر المليشيات الحوثية إلى ذكرى حلول المولد النبوي الشريف على أنها مناسبة دينية لها طقوسها الخاصة لدى المسلمين في جميع أنحاء العالم، لكنها تتعامل م...

الاثنين 26 أكتوبر 2020 00:03:00

لم تأت زيارة المبعوث الأممي مارتن غريفيث إلى سلطنة عمان بجديد، كغيرها من الزيارات العديدة التي أجراها في العديد من العواصم العربية وطيدة الصلة بالأزمة...

الأحد 25 أكتوبر 2020 23:17:00

كشفت جملة من الإجراءات التنموية والأمنية التي اتخذها المجلس الانتقالي الجنوبي في أرخبيل سقطرى عن أن المحافظة تسير على طريق التنمية بعد أن تخلصت من ملي...

الأحد 25 أكتوبر 2020 22:04:00

اتخذ محافظ عدن، أحمد حامد لملس، جملة من الإجراءات الأمنية والاقتصادية التي تستهدف سد الثغرات أمام محاولات اختراق العاصمة من تنظيم الإخوان وما خلفه من...

الأحد 25 أكتوبر 2020 21:04:00

كثفت دولة الإمارات العربية المتحدة جهودها التنموية في العديد من المحافظات المحررة، والتي يعد ضمنها بعض مناطق الساحل الغربي والتي شهدت طفرة في الخدمات...

الأحد 25 أكتوبر 2020 20:13:00

مضى عام تقريبًا على توقيع اتفاق الرياض بين حكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي، غير أن الأوضاع على الأرض لا تشي بأن هناك رغبة من الشرعية الواقعة ت...

الأحد 25 أكتوبر 2020 19:23:00

ضاعفت المليشيات الحوثية الإرهابية من إطلاق طائراتها المسيرة باتجاه المملكة العربية السعودية، وذلك بعد أسبوع واحد من وصول الإرهابي حسن إيرلو الذي سيتول...

الأحد 25 أكتوبر 2020 18:01:00

رأي المشهد العربي تزداد قضية الجنوب عدالة وحيوية وجسارة بدماء شهدائها، الذين ضحّوا بأرواحهم وفضلوا أن تنتهي حياتهم ليحيا وطنهم شامخا عزيزا، وتظل رايت...