محافظات بلا رمضان.. والجاني إخواني

الثلاثاء 13 إبريل 2021 19:59:00
محافظات بلا رمضان.. والجاني إخواني

رأي المشهد العربي

يأتي شهر رمضان الكريم هذا العام وسط ظروف سياسية واقتصادية وأمنية بالغة التعقيد في الجنوب، إذ أن الحكومة التي تشكلت قبل أربعة أشهر تقريبا لم تقم بعد بأدوارها ويسيطر عليها الجمود والكمود داخل مقرها في العاصمة عدن، وهو ما سمح باشتعال حروب الخدمات التي تستهدف معاقبة الجنوب على إزاحة جماعة الإخوان الإرهابية من رأس حكومة الشرعية الماضية.

هذا بالإضافة إلى تعقيدات أمنية تسببت فيها أيضًا الشرعية الإخوانية التي تحاول الزج بعناصرها الإرهابية إلى حدود محافظة أبين في نقض واضح وصريح لاتفاق الرياض، هذا بالإضافة إلى تحويلها محافظة شبوة إلى تجمع كبير للعناصر الإرهابية من كافة التنظيمات المختلفة المتحالفة مع تنظيم الإخوان، ما كان سببا في عودة تنظيم القاعدة مرة أخرى إلى المحافظة بعد أن طهرتها قوات النخبة الشبوانية بدعم وإسناد مباشر من القوات المسلحة الإماراتية.

وكذلك فإن هناك تعقيدات سياسية تسببت فيها مليشيات الشرعية، إذ أنها قدمت خدماتها لقوى معادية تستهدف إطالة أمد الصراع أطول فترة ممكنة، وتسبب دفعها بالعناصر الإرهابية باتجاه محافظات الجنوب وتركها محافظات الشمال لأن يتمدد الحوثي إلى محافظة مأرب بل إنه قارب فرض سيطرته الكاملة عليها، وهو ما تسبب في عرقلة أي جهود سياسية تستهدف الوصول إلى حل سياسي.

غابت بهجة رمضان هذا العام عن محافظة شبوة الواقعة تحت سيطرة سلطة الإخوان الإرهابية بعد أن تفاقمت أزمة شح أسطوانات الغاز، ما كان سببا في امتداد الطوابير الطويلة من السيارات لتعبئة أسطوانات الغاز، مع منع مليشيات الشرعية الإخوانية تصوير الطوابير في محطات التعبئة، للتغطية على جرائمها، كما أن مستشفيات المحافظة أضحت غير قادرة على استقبال المصابين بعد أن أصابها إهمال الإخوان أيضا، وعمت فوضى أمنية في أرجاء المحافظة التي أضحت تستجدي المال لتوفير نفقاتها بالرغم من كونها محافظة نفطية غنية.

وكذلك فإن بهجة رمضان غابت أيضا عن وادي حضرموت الذي تمارس فيه مليشيات الإخوان جرائم الاختطاف والتعذيب والتنكيل بالمواطنين مستخدمة قوات المنطقة العسكرية الأولى التي ترفض التوجه إلى مأرب وتمارس سطوتها وبطشها ضد المواطنين الأبرياء، وهو ما فاقم من صعوبة الأوضاع الإنسانية بالمحافظة.

بهجة الشهر الكريم غابت أيضا عن محافظة لحج هذا العام بفعل جرائم محافظها المدعو أحمد التركي الموالي لتنظيم الإخوان والذي مارس العديد من الانتهاكات بحق المواطنين الذين خرجوا للتظاهر بسبب سوء الأوضاع المعيشية لكنه واجههم بدس عناصر تخريبية وحاول اختراق الأجهزة الأمنية، صانعا حالة من الفوضى في المحافظة، بجانب الاستعانة بالمجاميع الإرهابية للتعامل مع المظاهرات السلمية.

التعليقات

تقارير

الخميس 13 مايو 2021 18:16:00

رأي المشهد العربي رسالة بالغة الأهمية بعث بها الرئيس عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، لمواطنيه مع حلول عيد الفطر المبارك، تتعلق بـ"استع...

الخميس 13 مايو 2021 17:38:38

يومًا بعد يوم، تقدم القوات المسلحة الجنوبية أعظم التضحيات فيما يخص مواجهة الإرهاب المسعور الذي تمارسه المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران.وع...

الخميس 13 مايو 2021 16:49:56

"اجتماع دولي لإنهاء الحرب".. رسالة دبلوماسية مهمة صدرت عن الولايات المتحدة الأمريكية جدّدت الآمال التي تدفع نحو وضع حد للحرب القائمة منذ صيف 2014.الحد...

الخميس 13 مايو 2021 15:13:26

يواصل الأطفال دفع كلفة الإرهاب الغاشم الذي تمارسه المليشيات الحوثية المدعومة من إيران من أن أشعلت حربها العبثية في صيف 2014. ففي هذا الإطار، استقبل مس...

الخميس 13 مايو 2021 14:07:00

رسالة شديدة الأهمية بعث بها الرئيس عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجبوبي، وهو يقف بين صفوف أبنائه من رجال القوات المسلحة الجنوبية، في الساعات...

الخميس 13 مايو 2021 13:07:51

من جديد، يبرهن الشعب الجنوبي على أنه يقف إلى جانب قواته المسلحة في حربه الضروس على الإرهاب، وهو ما يتجسّد في "القوافل الشعبية". ففي هذا الإطار، انطلق...

الخميس 13 مايو 2021 12:09:53

يومًا بعد يوم، تتفاقم الأزمات المعيشية في محافظة أبين، في ظل سياسات الإهمال التي تتبعها السلطات الموالية لتنظيم الإخوان، ضمن حرب الخدمات التي يتعرّض ل...

الخميس 13 مايو 2021 11:10:06

تواصل المليشيات الإخوانية الإرهابية التابعة لنظام الشرعية، سياسات العربدة التي تستهدف المواطنين الجنوبيين على صعيد واسع، لا سيّما فيما يتعلق بجرائم نه...