مخطط إسقاط الجنوب شرقه وغربه

مخطط إسقاط الجنوب شرقه وغربه

عادل المدوري

مخطط أكبر مما تتصورون، الأمور سوف تخرج عن السيطرة، حزب الإصلاح يلعب بالظل، ويحاول أن يركب موجة الاحتجاجات في الجنوب من جهة، ويوظف الإرهاب من جهة أخرى.

في العاصمة عدن وحضرموت الساحل، شماليين يندسون في وسط المتظاهرين ويقطعون الطرقات بالإطارات المحترقة ومعهم إلى جانبهم المهمشين من تهامه، شوهدوا الليله في أطراف المكلا وفي العاصمة عدن، يخططون لحرف مسار الاحتجاجات وهو مخطط لإسقاط الجنوب شرقه وغربه.

في محافظة شبوة شوهدت مساء اليوم سيارات القاعدة تجوب مدن وقرى شبوة من حبان إلى الروضة وميفعة ورضوم وتمر بنقاط الشرعية بكل هدوء في تنسيق كامل ومتكامل.

سلطة شبوة تستعين بالإرهاب ضد أبناء شبوة، وقد تكون استدعت القاعدة وداعش لتنفيذ أعمال إرهابية، فالقاعدة وداعش تخرج من معسكرات القوات الخاصة  الإخوانية ومعسكرات مليشيات الاخوان الإرهابية.

تحركات مشبوهة إخوانية حوثية جائت بشكل دراماتيكي متسلسل، بعد إستدعاء المحافظين إلى الرياض، وقطع الخدمات بشكل كلي، ثم مسرحية قميص عثمان السنباني، ثم المظاهرات وأعمال الفوضى في حضرموت وفي العاصمة عدن.

على القوات المسلحة الجنوبية في حضرموت والعاصمة عدن حماية المتظاهرين وتحصين المظاهرات من المندسين، فهناك من يخطط لزعزعة الأمن والإستقرار.

وعلى المجلس الإنتقالي الجنوبي أن يدرس كل الخيارات، فعلى ما يبدو أن ساعة الصفر قد حانت وثمة أحداث قادمة سيكون الجنوب رقعة الشطرنج التي يتبارزون فوقها.