هل تُلبي القمة العربية تطلعات الشعب اليمني وتُنهي الأزمة؟

الاثنين 01 أبريل 2019 1:37 م
هل تُلبي القمة العربية تطلعات الشعب اليمني وتُنهي الأزمة؟

تتجدد آمال الشعب اليمني مع انطلاق القمة العربية الـ 30 والمنعقدة في تونس، وسط ترحيب عربي بأهمية انتهاء الأزمة وتوقف التدخلات الإيرانية التي تسمح لمليشيات الحوثي الانقلابية بانتهاك كافة حقوق الإنسان في البلاد وقتل الأبرياء منذ الانقلاب أواخر 2014.

وأعد وزراء الخارجية العرب مشروع قرار رفعوه إلى القمة بشأن التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية وأبرزها في اليمن من خلال دعم طهران لمليشيات الحوثي الانقلابية بالصواريخ لاستهداف المواطنين العزل في البلاد.

كما يدين بشدة استمرار عمليات إطلاق الصواريخ الباليستية إيرانية الصنع على المملكة العربية السعودية من الأراضي اليمنية من قبل المليشيات الحوثية التابعة لإيران، بما في ذلك الصواريخ الباليستية التي استهدفت المدن السعودية بما فيها قبلة المسلمين والتي بلغت حتى الآن أكثر من 200 صاروخ.

كما يدين المشروع سياسة الحكومة الإيرانية وتدخلاتها المستمرة في الشؤون العربية والتي من شأنها تغذية النزاعات الطائفية والمذهبية، مؤكدا ضرورة امتناعها عن دعم الجماعات التي تؤجج هذه النزاعات وبالذات في دول الخليج العربية، ومطالبتها بإيقاف دعم وتمويل الميليشيات والأحزاب المسلحة في الدول العربية، وخاصًة تدخلاتها في الشأن اليمني والتوقف عن دعمها للمليشيات الموالية لها والمناهضة لحكومة اليمن ومدها بالأسلحة، وتحويلها إلى منصة لإطلاق الصواريخ على جيران اليمن وتهديد الملاحة البحرية في مضيق باب المندب والبحر الأحمر.

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، طالب بالعمل على إنهاء مشاكل الشعب اليمني عبر اتفاق ستوكهولم، مشيرا إلى التواصل مع كافة الأطراف اليمنية لتحقيق السلم العام في مدينة الحديدة وفتح الممرات أمام المساعدات الغذائية.

وترفض الجماعة منذ «اتفاق السويد» في 13 ديسمبر الماضي تنفيذ أي من جوانبه الثلاثة، سواء ما يخص الحديدة أو الأسرى والمختطفين أو التفاهمات بشأن فك الحصار عن مدينة تعز.

وعلى الرغم من مساعي الأمم المتحدة والضغوط الدولية، فإن تعنُّت مليشيا الحوثي لا يزال مستمراً لجهة عدم الانسحاب من الحديدة وموانئها الثلاثة.

وتتضمن المرحلة الأولى من النسخة الأممية المعدلة بشأن الحديدة نشر مراقبين من الأطراف بما في ذلك الجانب الحكومي للرقابة الدائمة على الموانئ، وانسحاب الحوثيين من ميناءي الصليف ورأس عيسى وتسليمهم لقوات خفر السواحل الموجودة هناك، على أن يُسمح لمراقبين حكوميين ودوليين بالتحقق الدائم من موثوقية الإجراءات وهوية الطواقم الأمنية المنتشرة في الميناءين.

التعليقات

تقارير

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 2:33 م

يومًا بعد يوم، تُسطِّر القوات المسلحة الجنوبية بطولات ملحمية أمام المليشيات الحوثية في محافظة الضالع وتحديدًا في جبهة الفاخر، لتلقِّن الانقلابيين دروس...

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 1:27 م

صرخة جديدة وجَّهتها رابطة أمهات المختطفين، لممارسة الضغوط اللازمة على المليشيات الحوثية من أجل الإفراج عن أبنائها المختطفين والمخفيين قسرًا. الرابطة...

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 12:21 م

على مدار خمس سنوات، دفع الأطفال في اليمن أثمانًا باهظة جرّاء الانتهاكات البشعة التي ارتكبتها المليشيات الحوثية الموالية لإيران. تقرير دولي حديث كشف أ...

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 11:01 ص

على مدار خمس سنوات، هي عُمر الحرب العبثية التي أشعلتها المليشيات الحوثية في صيف 2014، ارتكب الانقلابيون الكثير من الانتهاكات في مناطق سيطرتها بغية تره...

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 1:29 ص

واصل صالح الجبواني، وزير النقل في حكومة الشرعية، أدواره العبثية التي يعادي من خلالها التحالف العربي، ويرتمي أكثر وأكثر في أحضان المليشيات الحوثية بشكل...

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 1:10 ص

"لم تكتفِ المليشيات الحوثية باعتقاله وتعذيبه والتسبّب في وفاته بعد الإفراج عنه، لكنّها لاحقت كذلك المعزِّين فيه".. عنوان عريض لجُرم كبير ارتكبه الانقل...

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 12:26 ص

في الوقت الذي تواصل فيه المملكة العربية السعودية جهودها لإنجاح حوار جدة، بمشاركة فاعلة من المجلس الانتقالي الجنوبي، تواصل حكومة الشرعية المخترقة من حز...

الأربعاء 16 أكتوبر 2019 12:01 ص

أعادت المليشيات الحوثية التأكيد على وجهها المتطرف وابتعادها التام عن طريق السلام، وذلك بإفشالها للمرة الثانية، عقد الاجتماع الثنائي الأول في مهمة الرئ...