من أجل مصلحة الإصلاح.. اليدومي يتودد لأحزاب تحالف الشر

الاثنين 13 مايو 2019 9:00 م
من أجل مصلحة الإصلاح.. اليدومي يتودد لأحزاب تحالف الشر
رأي المشهد العربي
في غفلة من الزمان تحول حزب الإصلاح من أحد علامات الانقسام اليمني والمكون السياسي صاحب نموذج الخيانة الأكبر بالبلاد إلى حمامة سلام تسعى إلى التقارب مع باقي الكيانات السياسية التي اختارت أن تتواجد معه في "تحالف الشر"، الساعي بالأساس إلى تخريب الجنوب فقط، وهو ما اضطر محمد اليدومي القيادي رئيس الإصلاح يتحدث عن أهمية أن يجتاز التحالف ما أسماه بـ"كمائن الفشل".
اليدومي أدرك أن جميع القوى السياسية كشفت خديعة هذا التحالف الذي خرج للنور من أجل أن يظل الإصلاح محافظا على كتلة سياسية من الممكن أن تشكل سند له في ظل خروجه من المعادلة العسكرية من جانب بالإضافة إلى إمكانية قلب الطاولة على رموزه الفسادين بالحكومة على الجانب الآخر، وبالتالي فإنه بعث برسالة ظاهرها الرحمة والرغبة في لم الشمل وباطنها رغبة حثيثة في إحكام السيطرة على هذا التحالف.
وقال اليدومي على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن "نجاح التحالف والخروج من حالة الإحباط المخيّمة على جوانب خط السير نحو الخروج ببلادنا وشعبنا من مجاهل التخلف ومخاطر التفكك ومستنقعات الفساد التي تعايشت فيها طحالب الضمائر الميتة بحاجة إلى القدرة على النجاة من كمائن الفشل في أشكاله المختلفة".
وذكر أن "التحالف لا يمكن لأعضائه أن يحققوا الهدف من إنشائه والمتمثل في خدمة المصالح العليا لليمن _ أرضاً وإنساناً _ إلا بتجاوز المصالح الأنانية لكل منهم والنأي بأنفسهم عن الاشتغال بتتبع عثرات بعضهم البعض، وأن من أبجديات التحالفات السياسية أن تقوم على قواعد ارتكاز كثيرة ومتعددة، وأهمها بعد تحديد الهدف وآليات تنفيذه على أرض الواقع أن تكون القدرة متوفرة للاستفادة من الإمكانات المتاحة وتوظيفها على الوجه الأكمل بقدر المستطاع".
ما ذكره اليدومي يحتوي على رسائل عدة أولها أن القوى المشاركة في هذا التحالف كشفت المخطط الإخواني الساعي لخدمة مليشيا الانقلاب الحوثي، وبالتالي فإنها اعترضت على ما طرحه اليدومي من آليات تصب في مجملها إلى عداء الجنوب، وإظهار حالة من التأييد المبطن للعناصر الانقلابية من خلال غض الطرف عن مواجهتها.
والرسالة الثانية وهي الأهم، لها علاقة بتحذير اليدومي من فشل التحالف وحله أو بقائه كما هو جثة هامدة ليس لها أي وجود على الأرض، ما يبرهن على أن الإصلاح يسعى إما للسيطرة الكاملة على هذا التحالف أو إفشاله، وهو أسلوب عهد تنظيم الإخوان على إتباعه في جميع التحالفات التي يتواجد فيها.
وفي نفس التوقيت فإن ما ذهب إليه اليدومي يكشف عن مدى الضعف الذي أصاب الإصلاح، بعد أن انكشفت خيانته، بل أنه خسر المعارك التي يخوضها بالتعاون مع العناصر الانقلابية في الضالع، وهو أمر أصاب قياداته بالجنون، بعد أن ضحى بكل شيء من أجل تخريب الجنوب ولكن الأمر انقلب عليه فأصبحت الخيانة العنوان المعبر عنه داخل اليمن.
هذه الحالة التي أصابت الإصلاح دفعت اليدومي لأن يتودد المشاركة السياسية مع القوى الأخرى الموجودة معه في نفس التحالف وعلى رأسها حزب المؤتمر الشعبي، ويبدو أن المليشيات التي يدعمها التنظيم الدولي للإخوان وقطر وتركيا بحاجة إلى قوى مساندة سياسية تؤمن ما تبقى لها من شعبية داخل اليمن.

التعليقات

تقارير

السبت 17 أغسطس 2019 7:59 م

المشهد العربي - تقرير خاص تسببت حالة الفساد التي تعانيها السلطات المحلية في مأرب والتي يسيطر عليها حزب الإصلاح، في انتشار الأغذية الفاسدة والمنتهية ا...

السبت 17 أغسطس 2019 7:10 م

قدمت مليشيا الإصلاح قربان التقارب مع المليشيات الحوثية في تعز، وذلك في محاولة للارتكان على طرف يحد من هزائمها التي تلقتها المليشيات الإخوانية في المحا...

السبت 17 أغسطس 2019 6:00 م

رأي المشهد العربي أحد أهم الانتصارات التي تلألأت عالية في سماء الجنوب، في خضم التطورات الكبيرة التي شهدتها العاصمة عدن في الأيام الأخيرة، كان إيصال...

السبت 17 أغسطس 2019 12:31 ص

غرقت الحكومة الشرعية في مزيدٍ من التهاوي، في تعاطيها مع مختلف التطورات على الساحة في الفترة الأخيرة، وأقدمت هذه المرة على عملية ابتزاز للتحالف العربي،...

السبت 17 أغسطس 2019 12:11 ص

في  ظل الخسائر الفادحة التي مني بها حزب الإصلاح الإخواني في الجنوب وانهيار مليشياته أمام بطولات سطَّرتها القوات الجنوبية، لم تجد قطر (المُحتضِنة...

الجمعة 16 أغسطس 2019 11:15 م

واصلت مليشيا الحوثي الانقلابية ارتكاب صنوفٍ مختلفة من التعذيب تجاه المعتقلين في سجون، لتضيف ضحية جديدة إلى سجلها المصبوغ بلون الدم. مصادر محلية كشفت...

الجمعة 16 أغسطس 2019 10:17 م

على مدار مراحل الحرب المتعاقبة، أقدم حزب الإصلاح، ذراع جماعة الإخوان الإرهابية، على ارتكاب العديد من الجرائم التي خان من خلالها التحالف العربي، وقدَّم...

الجمعة 16 أغسطس 2019 8:32 م

تتضاعف معاناة عشرات آلاف النازحين، الهاربين من جحيم مناطق سيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية إلى أطراف نائية من محافظة مأرب، وتزداد حياتهم سوءاً يوما إثر...