تسخين الجبهات.. هل يرد التحالف على هجمات النفط ؟

الأربعاء 15 مايو 2019 5:12 م
تسخين الجبهات.. هل يرد التحالف على " هجمات النفط "؟

أحدثت الهجمات الإرهابية التي تفوح منها رائحة إيرانية واستهدفت مجال النفط في الخليج وتحديداً في الإمارات والسعودية العديد من التغيرات على المشهد الراهن على الصعيدين السياسي وخاصة العسكري.
التهديدات الإيرانية المتواصلة لفَّت حبل التورط الإجرامي جول رقبة طهران، رغم أنها تنفي دعمها لمليشيا الحوثي الانقلابية، وهو نفى يثير السخرية أكثر ما يفضي إلى الغضب.
ففي الوقت الذي أعلنت فيه إدارة الرئيس الأمريكي اعتمادها سياسة تصغير النفط الإيراني فإنّ "الأخيرة" حاولت على ما يبدو الرد، وفي مجال النفط تحديداً، مستهدفةً أربع سفن تجارية في المياه الإقليمية الإماراتية وصولاً إلى السعودية وفي قلب عاصمتها الرياض، بشن هجمات بطائرات درون مفخخة من دون طيار على محطتي لضخ النفط تابعتين لشركة أرامكو العملاقة.
ما يجري على الأرض يمثل انتقالاً حوثياً من سياسة التهديد إلى التنفيذ، واستهدافها لمياه الإمارات ووصولها إلى قلب السعودية يعكس تغيُّراً كبيراً في مسار الحرب القائمة منذ صيف 2014.
هذه التحولات أثارت تساؤلات عما يمكن أن يُقدِم عليه التحالف العربي، ولعل النقطة الأبرز في هذا السياق تتعلق بإمكانية تسخين الجبهات لاستئصال ذلك السرطان الحوثي من منبعه، ووأد شروره.
ويمكن إرجاع عدم الحسم العسكري في الفترة الأخيرة إلى رغبة التحالف في إتاحة المجال أمام حلحلة سياسية، ويتمثّل ذلك في اتفاق السويد الموقع في ديسمبر الماضي، وقد تفسر رغبة التحالف تلك في الحرص على تقليل معاناة المدنيين بأكبر قدر ممكن.
إلا أنه مع بلوغ التهديدات الحوثية حيز التنفيذ وانتهاكها لحرمة المياه الإماراتية والأراضي السعودية بات من اللازم حسماً عسكرياً في أقرب وقت ممكن.
هذا الحسم العسكري ربما لن يتحقق إلا بتسخين الجبهات وتكثيف الضغط على المليشيات الحوثية من مختلف الجبهات.

التعليقات

تقارير

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

رأي المشهد العربي بعد الكثير من التقارير والعديد من التحذيرات، أخيراً فَطِنت الأمم المتحدة إلى الجُرم الحوثي الكبير، ذلك المتمثل في استغلال المسا...

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

منذ اليوم الأول للحرب التي أشعلتها مليشيا الحوثي في صيف 2014، دفع المدنيون أثماناً فادحة لا سيّما على الصعيد الأمني، إذ يزج بهم الانقلابيون في قتالٍ ل...

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

واصلت مليشيا الحوثي الانقلابية، استغلال المؤسسات التعليمية، لا سيّما الجامعات، من أجل خدمة مشروع الطائفي، الذي تُنفّذ فيه أجندات إيرانية. مصادر أكادي...

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

في الوقت الذي تتسبّب فيه مليشيا الحوثي الانقلابية في تفشي الأوبئة، تواصل دولتا الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية جهودهما الإنسانية ل...

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

حوَّل عادل محمد باحميد، المعين من قبل الرئيس عبد ربه منصور هادي، سفارة اليمن في ماليزيا لما يُشبه بفرعٍ لحزب الإصلاح، ذراع الإخوان الإرهابية، يُنفّذ م...

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

في الوقت الذي حمل فيه تحرير مديرية قعطبة بمحافظة الضالع العديد من الرسائل السياسية والعسكرية في الحرب الدائرة منذ صيف 2014، فإنّ ما جرى يُشكِّل أهمية...

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

"في دبلوماسية المنطق وأعراف العقل وجغرافيا أرض الواقع، يندرج تحت وصف الإرهابي ليس فقط المنفّذ والقاتل بل أيضاً من يساعده، ويدعمه ويدافع عنه".. حدث ذلك...

السبت 09 فبراير 2019 6:44 م

يوماً بعد يوم، تواصل آلاف الألغام التي تزرعها مليشيا الحوثي في مناطق مختلفة حصد الأرواح، دون أن يجد الانقلابيون من يردعهم عن هذا العبث الآخذ في التصاع...