تعيينات هادي.. ماذا بعد يا مؤقت؟

السبت 16 يناير 2021 18:00:00
تعيينات هادي.. ماذا بعد يا "مؤقت"؟

رأي المشهد العربي

رصاصة جديدة أطلقها نظام الشرعية ضد مسار اتفاق الرياض، تمثّلت في التعيينات الأخيرة التي أصدرها الرئيس اليمني المؤقت عبدربه منصور هادي، وهي قرارات مثّلت مكافآت لعناصر فاسدة لتولي مناصب رفيعة، مثل "الفاسد" أحمد عبيد بن دغر المعيّن رئيسًا لمجلس الشورى.

نظام هادي من خلال هذه القرارات الاستفزازية أحادية الجانب، يحاول غرس عناصر موالية له في مختلف المؤسسات، بعيدًا عن أي توافقات منبثقة من مسار اتفاق الرياض -الموقّع في شهر نوفمبر من العام قبل الماضي-، واللافت أنّه يقر هنا بفساده من خلال الأشخاص الذين تمّ تعيينهم، وماضيهم "المشبوه"، لا سيّما ابن دغر.

يحاول هادي ونظامه "الإخواني" من خلال عدة تحركات مشبوهة تهيئة الأجواء ليكون اتفاق الرياض قد انتهى عند تشكيل حكومة المناصفة، في محاولة للتضليل بأنّ مطالب الجنوبيين هي مجرد المشاركة في الحكومة، وهو أمرٌ غير صحيح على الإطلاق، ويندرج في إطار مساعي نظام الشرعية لاستهداف القضية الجنوبية.

إقدام "المؤقت" هادي على اتخاذ مثل هذه الإجراءات أمرٌ لا يثير الدهشة، بالنظر إلى الماضي الحافل بعديد من المحاولات الإخوانية المفضوحة للنيل من مسار اتفاق الرياض، وهذا الأمر يعود بشكل واضح وصريح إلى حجم الخسائر التي منيت بها المليشيات الإخوانية من جرّاء هذا المسار الحيوي.

وفيما تحلّى الجنوب بسياسة ضبط النفس انتظارًا لتوقف نظام الشرعية عن محاولاته المستمرة للنيل من مسار اتفاق الرياض، فإنّ نظام هادي لا يجب عليه أن يراهن على صبر الجنوب كثيرًا، وذلك لأنّ القيادة السياسية ممثلة في المجلس الانتقالي مفوضة من شعبها باتخاذ الإجراءات اللازمة بما يقي الوطن من الشرور التي ينفّذها تنظيم الإخوان الإرهابي المهيمن على عقل "هادي" ونظامه.

وبالتالي، فإنّ إقدام "هادي" على استفزاز الجنوبيين على هذا النحو يعني أنّه هو من يتحمّل أي تبعات لهذا الإجرام السياسي، وذلك لأنّ نظام "المؤقت" يستهدف إفشال اتفاق الرياض برمته، عملًا على تمادي نفوذ حزب الإصلاح على الأرض، وبالتالي إكمال مخططه العبثي.

يرتبط هذا كله بخوض تنظيم الإخوان معركة سياسية وعسكرية مع الجنوب، يسعى من خلالها لأن تكون له الكلمة العليا، وأن يمارس احتلالًا كاملًا لأراضي الجنوب بغية نهب ثرواته ومصادرة مقدراته، والحيلولة دون تمكين مواطنيه من استعادة دولتهم.

التعليقات

تقارير

الخميس 25 فبراير 2021 12:12:33

يبدو أنّ الواقع المعيشي في محافظة شبوة يتجه نحو مزيدٍ من التردي على نحو لا يُطاق على الإطلاق، بالنظر إلى حجم المؤامرة الخبيثة التي تتعرّض لها المحافظة...

الخميس 25 فبراير 2021 11:14:06

جهودٌ ضخمة تبذلها القوات المشتركة في إطار تفكيك الألغام التي تتوسّع المليشيات الحوثية في زراعتها، بما يُمكّن السكان من العبور إلى حياة آمنة ومستقرة خا...

الخميس 25 فبراير 2021 01:55:00

يظل حوض شبان هدفًا تصوّب عليه المليشيات الحوثية الإرهابية بوصلة استهدافها الخبيث، بما يُشكّل تهديدًا واسع النطاق بحياة المدنيين. ففي هذا الإطار، وضمن...

الخميس 25 فبراير 2021 00:37:00

تواصل المليشيات الإخوانية الإرهابية التابعة لنظام الشرعية جرائمها الغادرة التي تستهدف مواطني شبوة، بما يُعبّر عن حجم إرهاب ووحشية هذا الفصيل المحتل لل...

الخميس 25 فبراير 2021 00:00:00

يعتبر قطاع التعليم أحد القطاعات التي تضرّرت بشكل فادح من هول الجرائم المروّعة التي ارتكبتها المليشيات الحوثية الإرهابية على مدار سنوات حربها العبثية ا...

الأربعاء 24 فبراير 2021 23:27:00

على مدار الوقت، تدفع القيادة السياسية الجنوبية المتمثلة في المجلس الانتقالي، نحو ضرورة تنفيذ اتفاق الرياض باعتباره المخرج الوحيد نحو ترسيخ دعائم الاست...

الأربعاء 24 فبراير 2021 22:29:00

لا يمر يومٌ من دون أن تتوسّع المليشيات الحوثية الإرهابية في سياساتها الخبيثة التي تعبّر عن مساعيها الرامية إلى إطالة أمد الحرب بما يمثّل استهدافًا مرو...

الأربعاء 24 فبراير 2021 20:01:00

مُسطّرة أعظم الدروس في فنون الدفاع عن الوطن، تواصل القوات المسلحة الجنوبية جهودها في سبيل التصدي للإرهاب الغادر الذي تمارسه المليشيات الحوثية المدعومة...