المليشيات تُجهِّز الخطة ب تحسباً لتصفية عبد الملك الحوثي.. دور لافت لـ جبريل

السبت 04 مايو 2019 1:55 م
المليشيات تُجهِّز " الخطة ب " تحسباً لتصفية عبد الملك الحوثي.. دور لافت لـ" جبريل "
لم يكن ظهور "جبريل" نجل قائد المليشيات الانقلابية عبد الملك الحوثي رفقة الحرس الثوري في إيران ظهوراً عادياً بل ارتبط الأمر بما تعده الجماعة الموالية لطهران في مرحلة مقبلة، تتأهب فيها لتصفية "عبد الملك".
"جبريل" الذي كان قد سافر إلى طهران قبل أشهر، شوهد وهو يتلقّى تدريبات مكثفة رفقة عناصر من الحرس الثوري الإيراني، ليس فقط على الصعيد العسكري بل أيضاً تضمّن شقٌ كبيرٌ منها تأهيله بما يتوافق مع طائفية ملالي طهران التي تمثل مرجعية عمل وحياة للانقلابيين.
مصادر مطلعة قالت إنّ "جبريل" تلقّى تدريبات على أيدي ضباط في الحرس الثوري الإيراني، على ممارسة القنص وعلى قيادة المقاتلين، موضحةً أنّ الهدف من كل ذلك هو تأهيله لقيادة المليشيات الانقلابية، إذا تمت تصفية والده أو توفي.
وتواصل مليشيا الحوثي ارتكاب كافة صنوف الانتهاكات ضد المدنيين، مخلفةً أبشع أزمة إنسانية في العالم، وقد حلّ اليوم العالمي للعمال أمس الأول الأربعاء، على اليمنيين محملاً بالكثير من المآسي الناجمة عن الحرب العبثية التي أشعلتها مليشيا الحوثي الانقلابية.
الحرب الحوثية أصابت سوق العمل في اليمن بشلل تام وقد أعلن الاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية توقُّف النشاط الصناعي بنسبة 75%، وفقد أكثر من 80 % من العاملين في القطاع الخاص لوظائفهم.
ويتحمَّل الحوثيون المسؤولية الأكبر في هذه الأزمة بسبب سيطرتهم على جميع الموارد، ما أدَّى إلى تراجع حاد بكافة الأنشطة، كما يُحمِّل كثيرون الحكومة جانباً من المسؤولية بسبب سياساتها الخاطئة، ليدفع الاقتصاد اليمني ثمناً فادحاً جرّاء كل ذلك.
بالتزامن مع هذه الحالة المزرية، قال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجريك إنَّ الأزمة الإنسانية في اليمن تفوق الوصف، وطالب بوضع حد لهذه الأزمة، مشيراً إلى أنَّ المدنيين يعانون من القتال والدمار في المنشآت المدنية والطبية والمدارس، وأيضاً من استمرار نقص المساعدات الإنسانية.
وأضاف أنّ مبعوث المنظمة الدولية مارتن جريفيث يعمل على الحد من هذه الأزمة الإنسانية عبر الانخراط في الحوار، وهو الرسالة التي يدعمها الأمين العام للأمم المتحدة.
في سياق متصل، أعلنت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أنّها وزعت مساعدات أساسية على ربع مليون نازح بسبب الحرب خلال الربع الأول من العام الجاري، جاء ذلك في تغريدة على تويتر نشرتها المنظمة عبر الحساب الرسمي لمكتبها باليمن.
وأوضحت المفوضية الأممية أنّ النازحين يفتقرون غالباً إلى عناصر الحياة الأساسية، وذكرت أنّها في إطار استجابتها لاحتياجات النازحين اليمنيين، تم تقديم مساعدات إلى أكثر من 250 ألف شخص بين يناير ومارس الماضيين.
وتشير إحصاءات صادرة عن الأمم المتحدة إلى أنّ الحرب الحوثية أدّت إلى نزوح أكثر من أربعة ملايين شخص.

التعليقات

تقارير

الثلاثاء 18 يونيو 2019 1:07 ص

لم تكتفي مليشيا الحوثي بارتكاب جرائم ضد اليمنيين لتدفعهم إلى ترك منازلهم والنزوح إلى المحافظات المحررة والتي تشكل مناطق آمنة بالنسبة لهم، لكن امتداد ج...

الثلاثاء 18 يونيو 2019 12:19 ص

لم تنتهي جلسة مجلس الأمن التي عقدها للاستماع إلى إحاطة المبعوث الأممي إلى اليمن أي جديد يذكر، سوى أن ما جاء فيها من تصريحات مطاطة سيسمح لمليشيا الحوثي...

الاثنين 17 يونيو 2019 11:38 م

بعد أن فشل مخطط الفوضى الذي كان يخطط له الإصلاح في عدن، اتجه إلى بقعة جنوبية أخرى لعله يستطيع أن يحقق فيها ما فشل في تحقيقه بالعاصمة عدن، وكانت وجهته...

الاثنين 17 يونيو 2019 10:41 م

شهدت الأيام الماضية جدلا متصاعدا بشأن الرئيس عبدربه هادي منصور، بدءا من خطاب القطيعة مع المبعوث الأممي، والتي أعقبها استقالة وزير الخارجية خالد اليمان...

الاثنين 17 يونيو 2019 9:33 م

في وقت تحاول مليشيا الحوثي إبعاد الاتهامات التي تلاحقها بارتكاب عمليات إرهابية بالمنطقة، اعترف رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للحوثيين، مهدي المش...

الاثنين 17 يونيو 2019 8:23 م

لم تستطع مليشيا الإصلاح أن تحمي محافظ سقطرى رمزي محروس الذي احتمى بها طوال الأيام الماضية، بعد لفظه مواطني الجزيرة الرافضين لفساده، رميا بالحجارة والأ...

الاثنين 17 يونيو 2019 7:57 م

لم يستطع محافظ أبين أن يحافظ على مكانة منصبه الذي يحتم عليه عدم انتقاد الحكومة التي ينتمي إليها، بعد أن أجبره فساد الشرعية المتفشي لأن يطلق رصاصات كلا...

الاثنين 17 يونيو 2019 6:00 م

رأي المشهد العربي يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الاثنين، جلسة خاصة حول اليمن لمناقشة تطورات الأوضاع جراء الصراع المستمر منذ أكثر من أربع سنوات، وذلك ب...