د. عيدروس النقيب

الحروب مقدمات للكوارث، وليست هناك حروب ذات نتائج حميدة فقط وأخرى ذات نتائج خبيثة، وفي عصر حركات التحرر الوطني كان الحديث يدور عن نوعين من الحروب؛ عادلة وغير عادلة، لكن حتى الحروب العادلة التي لا تكون...

كان لي شرف المشاركة اليوم في الندوة التي شهدتها مدينة جنيف السويسرية والعنونة ب"حق شعب الجنوب في  استعادة دولته". الندوة نضمها مكتب المجلس الانتقالي في جنيف، وشارك معي فيها عدد من الزملاء الجن...

كنت في منشور سابق قد أشرت إلى أن هناك قوى وأحزاب سياسية تقول أن لها قواعد تبلغ أعدادها بالملايين، وأنها قيادةً وقواعدَ ترفض الانقلاب الحوثي وتحاربه، واختتمت بأن هذه الأحزاب لم تبرهن ولو بحادثة واحدة أ...

من غير شك أن غالبية الشعبين في الجنوب والشمال يرفضون  المشروع الانقلابي، ليس فقط لأنه يمثل الذراع الإيراني في اليمن (وهو ما يقر به القادة الإيرانيون انفسهم) بل ولأنه يمثل مشروعاً تراجعياً، ماضويا...

هذا نقاش تعود بداياته إلى العام ٢٠٠٤ وربما ٢٠٠٥م بعد الانتخابات البرلمانية وتعارفنا ببعضنا والاشتراك في فعاليات سياسية ومناشط شعبية واجتماعية، حينما سألني زميلي (د) عن دائرتي الانتخابية، بعد ان ظل على...

زميلي النائب البرلماني وقد أصبحت رئيسا لمجلس النواب الذي سيبلغ العام القادم سن الرشد،!قلت لصحيفة الشرق الأوسط أن مجلس النواب سيستأنف اجتماعاته في مدينة عدن، ولم يَفُتْكَ توجيه الرجاء للأشقاء في دول ال...

لم تكن قط محافظة شبوة نشازاً بين محافظات ومديريات ومناطق الجنوب، بل ظلت على مدار التاريخ عنصراً منسجماً مع الجسد الجنوبي يالواحد وجزءً حيوياً وفاعلاً وحاسما في كثير من مراحل التاريخ الوطني الجنوبي.ومث...

الحرب اليمنية تفيض بالمفارقات السريالية العجيبة التي لا يستطيع تفكيك طلاسمها إلا من يمتلك معرفة عميقة وواسعة بطبيعة المتحاربين وأهدافهم (المضمرة وليس المعلنة).في العام ٢٠١٥م قاتل الجنوبيون بشراسة استث...

تتسع جبهة الشرعية يوماً عن يوم، ويتوافد على معسكر الشرعية مئات القادة وآلاف التابعين وعشرات الآلاف من الاتباع والمناصرين، وكثيرون من هؤلاء (بل قل غالبيتهم) قادمون من المعسكر الانقلابي، قاتلوا مع الانق...

من تجربة اجتماع مجلس النواب في سيئون، وانتخاب هيئة الرئاسة،حيث كان الكل يعلم أن الزميل محمد الشدادي هو من ساهم في مواجهة الانقلاب، وتعرض للإصابة أثناء المواجهات، وهو من حافظ على كيانية المجلس (طويل ال...